عاجل

اشتبك مزارعون يونانيون غاضبون من تخفيضات الدخل المتعلقة بخطة الإنقاذ مع شرطة مكافحة الشغب خارج مبنى وزارة الزراعة في وسط أثينا.

الشرطة أطلقت الغاز المسيل للدموع لمنع المزارعين من التوجه إلى مبنى الوزارة، وردّ المتظاهرون برمي الحجارة.

ولم ترد أية تقارير عن تسجيل إصابات خلال الاشتباكات، أوتنفيذ اعتقالات.

أكثر من ألف من المزارعين جاؤوا من جزيرة كريت للمشاركة في هذا الاحتجاج.

ويندد المحتجون بزيادة الضرائب وأقساط الضمان الاجتماعي، وهي جزء من إجراءات التقشف التي تطبقها الحكومة اليونانية اليسارية تلبية لمطالب الدائنين الدوليين.

No Comment المزيد من