مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

وكالة الاستخبارت الأميركية تتهم ويكيليكس بخدمة أعداء أميركا وخصومها


الولايات المتحدة الأمريكية

وكالة الاستخبارت الأميركية تتهم ويكيليكس بخدمة أعداء أميركا وخصومها

بعد ان كشف موقع ويكيليكس آلاف الوثائق الداخلية لوكالة الاستخبارات الاميركية بالتجسس على اجهزة الهواتف المحمولة العاملة بنظامي ( اي او اس) و( اندرويد)، تصاعد قلق المستخدمين من انتهاك خصوصيتهم وغياب الامن الالكتروني، فيما لم يتفاجأ البعض من هذا الكشف وقال البروفيسور كليفورد نيومان مدير مركز امن انظمة الحاسوب ساوثرن كاليفورنيا:

“العاملون في الامن الالكتروني يعلمون ان هذه مشكلة منذ وقت طويل، هناك شرائح محددة توجد في الانظمة تم انتقادها، مثلا، ان يكون المايكريفون دائما في وضع المشغِل، نحتاج الى ان نكون واعين اكثر من ان المعلومات التي تجمع من اجل هدف واحد يمكن بسهولة ان يعاد توجيهها لاهداف اخرى”.
وتعتقد “سي اي ايه” واجهزة الامن الاميركية الاخرى ان المتعاقدين مع الوكالة اخترقوا المنظومة الامنية وسلموا الوثائق لويكيليكس، فيما اعرب البيت الابيض عن غضبه من هذه التسريبات وهذه القرصنة، وقال المتحدث باسم البيت الابيض شون سبايسر:
“اعتقد ان الرئيس تحدث مسبقا عن ان اي احد يسرب معلومات سرية، سوف تتم محاسبته وفقا للقانون، سوف نتعقب الناس الذين يسربون هذه المعلومات، ونقدمهم للعدالة ونحاسبهم بأشد العقوبات، هذا لعب بالامن القومي لأمتنا، ولا يمكن التعامل معه بهوان في ظل الادارة الحالية”.
واتهمت “سي آي ايه” موقع ويكيليكس بخدمة من وصفتهم باعداء الولايات المتحدة وتقويض عمل اجهزة الاستخبارات وقدرتها على حماية امن البلاد، وكشفت ويكيليكس نحو تسعة آلاف وثيقة تحدثت عن قرصنة لبلايين المستخدمين للهواتف وانظمة تشغيل الحواسيب “ويندوز ولينوكس وأبل ماك” فضلا عن ستة متصفحات رئيسة للويب في العالم.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

أفغانستان

إرتفاع عدد قتلى الهجوم على المستشفى العسكري في كابول الى نحو خمسين شخصا