عاجل

تقرأ الآن:

اعتقال شخصين إثر إنذار باعتداء إرهابي في غرب المانيا


ألمانيا

اعتقال شخصين إثر إنذار باعتداء إرهابي في غرب المانيا

في مدينة ايسن الألمانية أغلقت الشرطة صباح السبت مركزا للتسوق تحسبا لوقوع هجمات إرهابية وصفتها بالمحتملة.

مركز “ليمبكر بلاتز” للتسوق الواقع في قلب مدينة ايسن من المتوقع أن يظل مغلقا إلى أجل غير مسمى، إذ اعتقلت الشرطة شخصين لاستجوابهما حول هذا الاعتداء دون ضبط أي أسلحة أو متفجرات داخل المركز التجاري حتى الآن.

ودخلت الشرطة المبنى بعد وضع شريط امني بلاستيكي على بعد امتار منه لمنع المارة من الاقتراب، كما أغلقت كل مداخله بما فيها مدخل مترو الأنفاق ومواقف السيارات.

صحيفة “بيلد” وما ورد فيها

صحيفة “بيلد” الألمانية نقلت صباح السبت عن دائرة الاستخبارات الداخلية الألمانية تأكيدها وجود صلة بين هذا الاعتداء و تنظيم ما يسمى بالدولة الاسلامية. وأضافت “بيلد” أن مقاتلا المانيا في تنظيم اما يسمى بالدولة الإسلامية خطط للهجوم واعطى تعليماته عبر خدمة رسائل لسوريين في منطقة ايسن لشن هجوم بعد ظهر السبت على مركز التسوق المذكور.

وشهدت مدينة “أوبرهاوسن” تعزيزات أمنية مشددة، كما داهمت الشرطة شقة أحد المشتبه بهم، و اعتقلت الشرطة رجلا آخر في المدينة نفسها وتحديدا بداخل إحدى مقاهي الانترنت.

الانذار الأول وقع في مدينة “ايسن” الواقعة في غرب البلاد ، بينما قامت الشرطة بعمليات الدهم في مدينة “أوبرهاوسن” الواقعة على بعد خمسة عشر كيلومترا من ايسن دون الكشف عن مواصفات المشتبه به المطلوب.

شعور بالخوف يسود سكان المدينة الألمانية الصغيرة

قالت إحدى العاملات في المركز التجاري لمدينة “ايسن” :” أمر مرعب، مرعب حقا، عندما تعمل في مثل هذه المتاجر يجب عليك توقع حدوث اعتداءات، الأمر ليس بالهين على الإطلاق”.

وقال أحد المارة:” منذ بضعة أيام وقع اعتداء في مدينة “دوسلدورف” لدي شعور بأن الخطر يقترب، اليوم هناك إنذار في ايسن، من الطبيعي أن أشعر بالخوف”.

آخر اضطراب امني شهدته المانيا يعود الى الثاني من مارس آذار للعام الجاري حين أصاب شخص كوسوفي الأصل تسعة اشخاص بهجوم بواسطة فأس في محطة “دوسلدورف” المركزية، المدينة الواقعة بين “ايسن” و“اوبرهاوسن”.