عاجل

تقرأ الآن:

الحرب الكلامية متواصلة بين هولندا وتركيا


هولندا

الحرب الكلامية متواصلة بين هولندا وتركيا

لا تزال الأزمة الدبلوماسية متواصلة بين هولندا وتركيا، السلطات التركية قامت باستدعاء القائم بالأعمال الهولندي للمرة الثالثة منذ بدء الأزمة، وسلمته رسالتي احتجاج على “المعاملة التي تلقاها الوزيران والرعايا الأتراك في هولندا.

من جانبها طالبت هولندا رعاياها بضرورة توخي الحذر وتفادي الأماكن المزدحمة في تركيا.

رئيس الوزراء الهولندي، مارك روت، قال:

تركيا لها عزة نفس وكذلك هولندا، لن نتفاوض أبدا تحت هذا النوع من التهديد من قبل وزير الخارجية، لذلك أوقفنا المحادثات وقلنا له انه غير مرحب به يوم السبت “.

وتصاعدت حدة التوتر بين البلدين على إثر منع السلطات الهولندية لوزير الخارجية التركي من عقد تجمع يهدف إلى حشد الدعم للتعديلات الدستورية في تركيا.

في هذا الإطار، دعا وزير شؤون الإتحاد الأوروبي في تركيا عمر تشيليك الاثنين الى “اعادة النظر” في اتفاق الهجرة الموقع قبل عام بين تركيا والاتحاد الاوروبي قائلا:

الديمقراطية والقانون تم التعدي عليهما في هولندا . لذلك على الإتحاد الأوروبي المبني على هذه القيم ان يضع سياسة حساسة وفعالة من أجل الدفاع على هذه القيم وان لم يتم اتخاذ أي اجراء لا يمكن الحديث على أي تحالف سياسي على مستوى الاتحاد الأوروبي “.

وبينما تتواصل المظاهرات المنددة بالموقف الهولندي في تركيا، يرى خبراء أن اردوغان يبحث عن اعداء وهميين في الخارج لاستمالة القاعدة القومية مع اقتراب موعد الاستفتاء. الفخ الذي وقعت فيه عدة دول أوروبية والتي كان عليها تجاهل التجمعات المؤيدة لأردوغان.

أفغانستان

قتيل وجرحى جراء انفجار وسط كابل