عاجل

تقرأ الآن:

توقع أسبقية للبيراليين في الانتخابات التشريعية في هولندا بحسب الاستطلاعات


هولندا

توقع أسبقية للبيراليين في الانتخابات التشريعية في هولندا بحسب الاستطلاعات

في آخر يوم من حملتهم الخاصة بالانتخابات التشريعية، يخوض زعماء أكبر الأحزاب الهولندية مناظرات لجلب أكبر عدد ممكن من الناخبين المترددين، ويأتي ذلك في ظل أزمة دبلوماسية مع أنقرة

من أمستردام موفد يورونيوز جيميس فاريني التقى زعيم الحزب اللبيرالي ورئيس الحكومة المنتهية ولايته مارك روتي، الذي يواجه منافسة شرسة من حزب الحرية اليميني المتطرف بزعامة خيرت فيلدرز، فكان الحوار التالي

يورونيوز: سيد روتي، بتحقيقكم تقدما لافتا بحسب الاستطلاعات بعد هذه الضجة، هل هناك خطة لدعوة الحكومة التركية بعد الانتخابات المقبلة؟

مارك روتي: هذا لا يتعلق بالانتخابات. لم ننظر في الأمر ولم نكن نسعى إلى هذه المعركة. تركيا هي التي قررت خلق هذه الفوضى السبت الماضي

يورونيوز: قلت أمس إن المخاطر كبيرة بشأن فوز السيد فيلدرز كزعيم لأكبر حزب في هولندا، إذا فاز ذلك الحزب، هل ستستقيل من منصبك كزعيم للحزب اللبيرالي؟

مارك روتي: لا

ألن تشعر أنك مسؤول على ذلك؟

مارك روتي: كلا

يورونيوز: ما حدث كان زمن تحملك للمسؤولية؟

مارك روتي: لا أوافقك

يورونيوز: ما زلت تعتقد أنك ستكون رئيسا للوزراء بنهاية اليوم؟

مارك روتي: هذا ما أناضل من أجله، ليس لأجلي وحدي، ولكنني أعتقد أن الاستراتيجية الحالية، ومسار الحكومة الحالي هو أحسن سبيل للمضي قدما، وليست هناك اختبارات

ومازال حوالي ستين في المائة من الهولنديين من أصل حوالي ثلاثة عشر مليون ناخب يجهلون حتى اللحظة، إذا كانوا سيتوجهون إلى مكاتب الاقتراع هذا الأربعاء، لاختيار مرشحين من بين ثمانية وعشرين حزبا