مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

إرتياح عام في أسواق المال العالمية


أسواق المال

إرتياح عام في أسواق المال العالمية

أغلقت أسواق المال الأوربية على ارتفاع واضح مساء الخميس مع ارتفاع أسهم قطاعي الموارد الأساسية والبنوك بعد رفع مجلس الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة وفوز رئيس الوزراء الهولندي مارك روته المنتمي ليمين الوسط في الانتخابات التشريعية الهولندية. وبلغ مؤشر يورووستوكس خمسين للأسهم الأوربية صفر فاصل أربعة وستين في المائة. وارتفع مؤشر بورصة فرانكفورت داكس بصفر فاصل واحد وستين في المائة في حين سجل مؤشر كاك أربعين في بورصة باريس زيادة بصفر فاصل ثلاثة وخمسين في المائة. مؤشرات بورصات ميلانو، مدريد وغيرها من أسواق المال الأوربية سجلت نموا مماثلا. خبراء الاقتصاد والمال اعتبروا أنّ النتائج الإيجابية في أسواق المال يعود تبدد الشكوك السياسية والاقتصادية في أوربا.

“هناك ارتياح في الأسواق لسببين: أولا تصويت الهولنديون لصالح أورربا مما يساعد بالتأكيد على استقرار الأحوال في أوربا. أنا مقتنع بأن الفرنسيين سيصوتون في نفس الاتجاه. والمسألة الأخرى هي أن الزيادة في النسب حدثت مثلما كان متوقعا. إرتفاع المعدلات تفسر على أساس تحسن الاقتصاد الأميركي، لذلك فإن زيادة المعدلات مقبولة. ولكن الأهم من ذلك هو الإعلان الواضح لرئيسة الاحتياطي الفيدرالي جانيت ييلن بعدم التخوف من إرتفاع معدل الفائدة في وقت قريب“، قال الخبير المالي روبرت هالفر من مصرف بادربنك.

من جهتها ارتفعت الأسهم الأميركية عند افتتاح بورصة وولستريت بقيادة أسهم قطاع التكنولوجيا. مؤشر داو جونز ارتفع بصفر فاصل سبعة عشر في المائة بينما قفز مؤشر ناسداك إلى صفر فاصل ثلاثة عشر في المائة. وتراجعت أسعار النفط الخميس حيث طغى استمرار ارتفاع المخزونات الأميركية قرب مستويات قياسية على الدعم الناتج عن انخفاض الدولار، وقد بلغ سعر البرميل ثمانية وأربعين دولارا وواحدا وخمسين سنتا بينما بلغ سعر خام برنت واحدا وخمسين دولارا وتسعة وستين سنتا.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

أسواق المال

الاحتياطي الفيدرالي الأميركي يبحث أسعار الفائدة