عاجل

تجمع أعضاء من منظمة آفاز التي تناضل من أجل حماية البيئة وحقوق الانسان أمام البرلمان الهولندي يوم الخميس، احتفالا بفوز رئيس الوزراء مارك روتي زعيم الحزب الديمقراطي الليبيرالي بالانتخابات العامة، متحدين نتائج الاستطلاعات التي توقعت نتائج جد متقاربة مع حزب الحرية اليميني المتطرف المعادي للاسلام بزعامة خيرت فيلدرز

إحدى المتظاهرات أعربت عن أملها من أن تظهر النتائج أن صعود الشعبوية ربما يجد نهايته في هولنداـ قائلة إن الفوز يمثل أملا لألمانيا وفرنسا وكذلك هولندا

وتجرى انتخابات هذه السنة في كل من فرنسا وألمانيا، حيث يأمل مرشحو أقصى اليمين وأحزابهم في الفوز

No Comment المزيد من