عاجل

عاجل

وزير الخارجية الأميركي: "الصبر الاستراتيجي" مع كوريا الشمالية انتهى

خلال زيارته إلى سيول، حذر وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون من أن سياسة "الصبر الاستراتيجي" حيال كوريا الشمالية انتهت، مضيفا أنه يجري العمل على تطوير "مجموعة تدابير" للتعامل مع الدولة المعزولة

تقرأ الآن:

وزير الخارجية الأميركي: "الصبر الاستراتيجي" مع كوريا الشمالية انتهى

حجم النص Aa Aa

في زيارته إلى كوريا الجنوبية، حطت طائرة وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون في المنطقة المنزوعة السلاح بين الكرويتين، وهي من أكثر الحدود تحصينًا في العالم، والتقى قائد القوات الأميركية المتواجدة فيها.

Point of view

سياسة الصبر الاستراتيجي انتهت

ريكس تيلرسون وزير الخارجية الأميركي

زيارة سيول هي الخطوة الثانية، خلال جولة آسيوية لتيلرسون تهدف إلى تدبّر الأزمة المتفاقمة بسبب الخطر الذي تمثله بيونغيانغ على حلفاء واشنطن في المنطقة.

وقد أعلن وزير الخارجية الأميركي من سيول أن سياسة “الصبر الاستراتيجي” حيال كوريا الشمالية “انتهت“، موضحًا: “فشلت الجهود حيال كوريا الشمالية على مدى العقدين الماضيين لتحقيق استقرار سلمي يجعلنا أكثر أمنًا”.

وأضاف تيلرسون: “دعوني أكون واضحًا. سياسة الصبر الاستراتيجي انتهت. نحن ندرس مجموعة جديدة من التدابير الدبلوماسية والأمنية والاقتصادية. كلها مطروحة على الطاولة”.

من طوكيو، كان تيلرسون قد وعد الخميس أنه سيضغط على الصين لاحتواء طموحات حليفتها كوريا الشمالية التي تواصل تجاربها الصاروخية النووية والبالستية في المنطقة، وثير مخاوف جيرانها.

حيث يتوجه وزير الدبلوماسية الأميركية السبت إلى الصين لهذا الغرض.

تجدر الإشارة إلى أن بكين ماتزال غاضبة بعد إعلان الأميركيين عن نشر نظام الدفاع الصاروخي “ثاد” في كوريا الجنوبية.

غير أن سيول أكدت أن نشر منظومة الدفاع الصاروخي الأمريكية تهدف فقط إلى الدفاع عن نفسها ضد جارتها الشمالية وليست ضد أي دولة أخرى.