مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

وفاة أسطورة الروك أند رول تشاك بيري عن عمر ناهز الـ 90 عاما


الولايات المتحدة الأمريكية

وفاة أسطورة الروك أند رول تشاك بيري عن عمر ناهز الـ 90 عاما

عن عمر ناهز التسعين عاما، توفي أسطورة الروك أند رول تشاك بيري مساء السبت في ولاية ميسوري الأمريكية .
وقالت الشرطة سانت تشارلز إن رجال الإسعاف عثروا على تشاك بيري فاقدا للوعي في منزله بولاية ميسوري وحاولوا تقديم المساعدة لإنقاذ حياته دون جدوى.
اشتهر تشاك بيري المغني وعازف القيتار بأغاني فردية مثل “جوني بي جود “و“سويت ليتل سكستين” .

وكان تشاك بيري قد أعلن خلال الإحتفال بعيد ميلاده التسعين عن إصدار أول ألبوم له يضم موسيقى جديدة سيصدر العام المقبل.
وأوضحت شركة التسجيلات التي يملكها بيري إن معظم الألبوم الذي يحمل اسم تشاك سيتضمن موسيقى جديدة سجلها وأنتجها بيري.
تشاك بيري، ولد في 18 أكتوبر 1926، في سانت لويس بولاية ميسوري الأمريكية، وهو عازف قيثارة، ومغنٍ، وشاعر غنائي، لقب بملك الروك الحقيقي، حيث قام رفقة مع مجموعة من الموسيقيين بابتكار هذا الأسلوب الغنائي.
مايكل جاكسون قال عنه :
“هو ملك الروك اند رول الحقيقي، تشاك بيري هو المبتكر الحقيقي لروك اند رول “ ويقول عنه جون لينون عضو فريق البيتلز “ إذا اردت ان تعطي لروك اندر رول اسم آخر يمكنك ان تسميه تشاك بيري “.
صنفت مجلة رولينغ ستون العازف تشاك بيري كسادس أفضل عازفي القيثارة لكل الأوقات.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

فرنسا

الادعاء الفرنسي: مهاجم المطار صاح إنه جاء "للموت في سبيل الله"