عاجل

تقرأ الآن:

بكين وواشنطن تتعهدان بالعمل معًا لكبح جماح كوريا الشمالية


الصين

بكين وواشنطن تتعهدان بالعمل معًا لكبح جماح كوريا الشمالية

وصل وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون إلى الصين ثالث وآخر محطة في جولته الآسيوية، في مسعى إلى إقناع القادة الصينيين بزيادة الضغط على كوريا الشمالية لوضع حد لبرامج أسلحتها.

وقد خفض تيلرسون لدى وصوله إلى بكين من حدة لهجته بعد أن حذر سابقًا بأن الخيار العسكري مطروح في مواجهة نظام بيونغيانغ.

خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الصيني وانغ يي، قال تيلرسون : “التزمنا بأن نفعل كل ما بوسعنا لمنع اندلاع أي نوع من الصراع، ونرى أن بإمكاننا اتخاذ عدة خطوات في هذا الصدد”.

وأضاف تيلرسون: “وافق وزير الخارجية الصيني وانغ يي بأن نعمل معًا لنرى إن كان بإمكاننا أن نجعل الحكومة في بيونغيانغ تنهج نهجًا مختلفًا، وتصحح المسار، وتبتعد عن تطوير أسلحتها النووية”.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب زاد الضغط على الصين حليفة بيونغيانغ متهمًا إياها، عبر تغريدة على تويتر، بأنها لا تفعل شيئا يذكر لكبح جماح كوريا الشمالية، وأثارت هذه الاتهامات غضب الجانب الصيني.

بكين التي ترجح السبل الدبلوماسية في التعاطي مع جارتها بيونغ يانغ، تبدو غير راضية عن تصرفات واشنطن، واتهمتها بتصعيد الوضع عبر نشر منظومتها المضادة للصواريخ في كوريا الجنوبية.

فرنسا

مقتل رجل حاول انتزاع سلاح جندي في مطار أورلي الباريسي