مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

السجن المؤبد على كارلوس في قضية اعتداء باريس 1974


فرنسا

السجن المؤبد على كارلوس في قضية اعتداء باريس 1974

محكمة الجنايات الخاصة في باريس تصدر الثلاثاء حكما بالسجن المؤبد في حق الفنزويلي إيليتش راميريز سانشيز المعروف باسم كارلوس بتهمة الإعتداء على متجر في العاصمة باريس سنة 1974. اعتداء خلّف قتيلين وأربعة وثلاين جريحا.

غيوم دونوا دو سان مارك، رئيس جمعية ضحايا الإرهاب قال:“فعلا الأمر لا يغير في شيء من وصع كارلوس، ولكنه سيغير كل شيء للضحايا، اليوم قيل كل شيء والقضاء أصدر حكمه الذي يحمل دلالة رمزية كبيرة بعد ثلاثة وأربعين عاما، طيلة هذه المدة الضحايا كانوا ينتظرون لمعرفة من هو المسؤول عن هذا الاعتداء، اليوم نحن نعلم، إنّه كارلوس.”

من جهتها هيئة الدفاع عن كارلوس طلبت من القاضي تبرئته لان لا شيء في الملف يسمح بتأكيد مسؤوليته في الإعتداء الدامي الذي خلّ قتيلين وأربعة وثلاثين جريحا.

فرانسيس فيومان، محامي كارلوس قال:“نحن لا نعلم حتى ما نوع القنبلة اليدوية التي انفجرت في متجر سان جيرمان، ولكن تمت إدانة كارلوس، حقيقة وسائل الإعلام تغلبت على حقيقة العدالة، حقيقة وسائل الإعلام تخللت خى عقول القضاة.”

المدعي العام الذي طلب الاثنين انزال العقوبة الاشد في القانون الفرنسي ضد كارلوس الذي سبق أن حكم عليه مرتين بالسجن المؤبد في فرنسا حيث يقبع في السجن منذ 1994.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

ألمانيا

الأمن الفدرالي الألماني يحقق في شبهات تجسس تركية على مئات الأشخاص والمؤسسات المقربة من غولن في ألمانيا