عاجل

فيما كان يشارك في قمة في أركنجيليسك شمالي روسيا تخص القطب الشمالي، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه مستعد لمقابلة نظيره الأمريكي دونالد ترامب لأول مرة، على هامش قمة مجموعة دول العشرين التي ستعقد في مدينة هامبورغ الألمانية في يوليو/تموز المقبل

وجاء كلام بوتين ردا على كلام نظيره الفنلندي الذي قال إنه سيسعد باستقبال الرئيسين الروسي والأمريكي في فنلندا

وطمأن بوتين الولايات المتحدة أن خطوات موسكو سلمية في القطب الشمالي، حيث تعد المنطقة جد استراتيجية بالنظر إلى مخزونها الهائل من الغاز والنفط

ويقول بوتين: نشعر أن شركاءنا الأمريكيين مهتمون بتطوير هذا التعاون، وهذا مؤشر جيد جدا. نأمل أن يتوسع مجال هذا التعاون في مناطق أخرى من العالم بما فيها القطب الشمالي، وما من شك أن لدينا شيء مشترك وهو أننا نكافح الارهاب الدولي، وبما أن الرئيس ترامب حدد هذا الهدف فإننا سوف ندعم هذا العمل

من جانبه ذكر رئيس آيسلندا المشاركين في القمة أن بلاده ما زالت تعتمد على مواردها البحرية وعلى المحيط

ويقول رئيس آيسلندا غودني يوهانسن: رغم أننا جعلنا من اقتصادنا اقتصادا متنوعا واستفدنا من قطاع السياحة، فإننا ما زلنا معتمدين على الموارد البحرية، والمحيط حيوي جدا بالنسبة إلينا، وللبشرية جمعاء

وقال بوتين إن بلاده لن تدخل في معركة أو منافسة مع الولايات المتحدة هناك، ولكن إذ طور الأمريكيون نشاطهم العسكري، فإن ذلك سيمثل تهديدا لروسيا على حد تعبيره، مشيرا إلى أن الأنظمة المضادة للصواريخ التي نشرتها الولايات المتحدة في ألاسكا تمثل مشكلة خطيرة بالنسبة للأمن العالمي على حد قوله