عاجل

تراجعت المحكمة العليا الفنزويلية، القريبة من الرئيس نيكولاس مادورو، عن قرارها الاستيلاء على سلطات البرلمان الذي تهيمن عليه المعارضة، كما أعلنت المحكمة أنها ألغت قرارها منح الرئيس نيكولاس مادورو سلطات موسعة تتيح له اصدار قوانين تتصل بالجريمة المنظمة والارهاب. القرار كان قد أثار استياء كبيرا صاحبته تظاهرات حاشدة دعت إليها المعارضة الفنزويلية.

No Comment المزيد من