عاجل

تقرأ الآن:

فنزويلا: المعارضة ترفض الحوار رغم تراجع المحكمة الدستورية عن قرارها


فنزويلا

فنزويلا: المعارضة ترفض الحوار رغم تراجع المحكمة الدستورية عن قرارها

عند ساحة كاراكاس، يوم السبت، تجمع الالاف من الفنزويليين المعارضين للرئيس نيكولاس مادورو يطالبون بانتخابات عامة مبكرة ورافضين الحوار معه. ويأتي ذلك رغم تراجع المحكمة الدستورية العليا، قبل ساعات، عن قرارها بمصادرة صلاحيات البرلمان وتحويلها للرئيس مع حرمان النواب من الحصانة.

لكن جوليو بورجيس رئيس البرلمان الذي تسيطر عليه المعارضة منذ نهاية 2015، اعتبر هذا التراجع غير كاف معتبراً ان الرئيس يحضر لانقلاب كي يعزز سلطته واضاف “لا يمكنهم الاعتقاد بان الخطأ يُحل بمحوِ كلمة واحدة من جملة. هذه الجملة هي تتويج لانقلاب عمره اشهر وسنة في فنزويلا ولاي يمكن تغييره بفقرة واحدة”.

هذا التراجع جاء بعد اجتماع لمادور مع مجلس الدفاع. وعرض استئناف الحوار مع تحالف المعارضة الذي علق منذ كانون الاول/ديسمبر الماضي.

وللمرة الاولى، قرار المحكمة الدستورية العليا الصادر في 30 آذار/مارس يواجه انتقادات من معسكر مادورو، كما واجه ادانة من الاسرة الدولية التي اعتبرته انقلاباً وعدم احترام للدستور.