عاجل

تسجيلات فيديو لشهود عيان تنقل مشاهد قاسية عمّا حدث في ميترو سان بطرسبورغ

شهود عيان تمكنوا من تصوير عربة ميترو سان بطرسبورغ في روسيا التي شهدت التفجيريْن اللذين خلفا عشرة قتلى ونحو خمسين جريحا. المشاهد قاسية تنقل أجواء الهلع والفوضى التي أعقبت التفجيريْن والجهود التلقائية ا

تقرأ الآن:

تسجيلات فيديو لشهود عيان تنقل مشاهد قاسية عمّا حدث في ميترو سان بطرسبورغ

حجم النص Aa Aa

شهود عيان تمكنوا من تصوير عربة ميترو سان بطرسبورغ في روسيا التي شهدت التفجيريْن اللذين خلفا عشرة قتلى ونحو خمسين جريحا. المشاهد قاسية تنقل أجواء الهلع والفوضى التي أعقبت التفجيريْن والجهود التلقائية التي بذلها الناس لانتشال العالقين داخل العربة والمصابين منهم على وجه الخصوص.

ناتاليا كيريلوفا كانت في عين المكان وقالت عما رأت:

“عندما التفتُّ إلى الخلْف وألقيت نظرة عما حدث، وجدتُ العديد من الناس ساقطين أرضًا، بعضهم لفظ أنفاسه. كان مشهدا مرعبًا. وعندما خرجنا، رأيتهم ينتشلون عدة أشخاص مضرَّجين بالدماء، من بينهم امرأة مصابة بجروح كبيرة في وجهها وأنفها. صُدمت، لذلك أنا الآن أتحدث ببطئ”.

الانفجاران قَتَلا َفورا ثمانية أشخاص، فيما لفظ اثنان أنفاسيْهما لاحقا، واضطر الذين سلِموا إلى الخروج من العربة المستهدَفة من النوافذ لاستحالة فتح الأبواب إثر الهجوم الذي وصفتْهُ
موسكو بـ: “الإرهابي” وفتحت تحقيقا حوله.

شاهد آخر يقول عن أجواء التكافل والتعاون التلقائي لمساعدة المصابين وانتشال العاجزين عن الحراك:

“سألتُ الذين كانوا في ظروف أفضل، قالوا لي إن حتى في مثل هذه الأوضاع حاول الناس التعاون ومساعدة بعضهم بعضًا وتحفيز بعضهم بعضًا على محاولة الخروج من هذا الجحيم بأسرع ما يمكن”.

السلطات الروسية سارعت عقب الاعتداء إلى إغلاق كل شبكة ميترو المدينة، وحتى ميترو موسكو، تحسبا لطوارئ أخرى مشددة تدابيرها الأمنية، لا سيما أن الرئيس الرئيس فلاديمير بوتين كان متواجدا في سان بطرسبورغ برفقة الرئيس البيلاروسي آلكسندر لوكاشينكو.
سان بطرسبورغ عاشت أمس ساعات عصيبة.