مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

273 شخصا لقوا حتفهم في الكارثة المناخية في مُوكُوا في كولومبيا...البحثُ متواصل عن 220 مفقودا


كولومبيا

273 شخصا لقوا حتفهم في الكارثة المناخية في مُوكُوا في كولومبيا...البحثُ متواصل عن 220 مفقودا

مائتان وثلاثة وسبعون شخصا على الأقل، من ضمنهم ثلاثة وأربعون طفلا، لقوا حتفهم في انزلاقات أرضية ناتجة عن هطول أمطار غزيرة وفيضانات نهاية الأسبوع الماضي في منطقة موكُوَا في جنوب غرب كولومبيا، فضلا عن مئات الجرحى تقول آخر حصيلة للكارثة المناخية التي حلت بهذا الإقليم والمرشَّحة للارتفاع.

تحت إشراف وزير الدفاع المتواجد في المنطقة، أكثر من ألف جندي وعون إنقاذ وشرطي معززين بالتجهيزات الضرورية والكلاب المدرَّبة جندتْهم السلطات لتقديم العون إلى أهالي مُوكُوَا ومواصلة البحث تحت الأنقاض وفي جوف الطّميْ عن أشخاص عالقين أو مفقودين محتملين في سباق مع الزمن مستمر منذ عدة أيام. التقديرات المحلية تتحدث عن فقدان نحو مائتيْن وعشرين شخصا.

هذه الفيضانات والانزلاقات الأرضية الناتجة عن هطول امطار غير عادية من حيث غزارتها، التي يردها رئيس البلاد خوان مانويل سانتوس إلى التغيرات المناخية الطارئة على العالم، ألحقت أضرارا بأكثر من أربعين ألف شخص، حسب تقديرات الصليب الأحمر، انقطع عنهم التيار الكهربائي والماء الصالح للشرب وأصبحوا تحت رحمة المساعدات الغذائية مؤقتًا. ولم يعد للعديد منهم مأوى خارج مراكز الاستقبال التي أعدتْها السلطات ريثما تجد لهم حلولا دائمة.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

روسيا

بوتين يزور ميترو سان بطرسبورغ بباقة ورود ترحما على الضحايا...المشتبَه به شاب من آسيا الوسطى