عاجل

شركة بيبسي كولا الأمريكية تسارع إلى الاعتذار وتسحب آخر إشهار لمشروبها العالمي التوزيع بعد انطلاق بثه الثلاثاء الماضي بسبب الانتقادات الواسعة والشديدة التي تعرض لها على مواقع التواصل الاجتماعي وأيضا من قِبل شخصيات على غرار بيرْنِيس إيْ كينغ، ابنة مارتن لوثر كينغ الصغرى، والممثلة سوزان ساراندون.

المنتقِدون يؤاخذون على شركة المشروبات استغلال الحركات الاجتماعية والاحتجاجات في الولايات المتحدة الأمريكية ومآسي الناس، من بينها تلك المظاهرات المناهضة للعنصرية ضد السّود كحركة “بلاك ليفسْ ماترْ“، في تسجيلها الإشهاري لأغراض تجارية بحتة.

شركة المشروبات أدمجت في إشهارها الأخير المثير للجدل صورة لمتظاهرة في مواجهة قوات مكافحة الشغب ذكَّرتْ الأمريكيين بلقطة مشابهة للمصور جوناثان باخمان من قلب الاحتجاجات على قتل الشرطة المواطن الأمريكي من أصل إفريقي آلتون سْتيرلينغ الصيف الماضي حيث وقفتْ المتظاهرة ليشيا إيفانسْ آنذاك وقفة شجاعة في وجه في وجه قوات مكافحة الشغب كان لها تأثير بالغ في الرأي العام الأمريكي والعالمي.