عاجل

تقرأ الآن:

اصطدامات بين متظاهرين و رجال الشرطة يخلف جرحى في فنزويلا


فنزويلا

اصطدامات بين متظاهرين و رجال الشرطة يخلف جرحى في فنزويلا

في العاصمة الفنزويلية كاراكاس انتهت المظاهرة التي نظمتها المعارضة ضد الرئيس نيكولاس مادورو باصطدامات مع رجال الأمن يوم السبت، رئيس بلدية حي لاكامبينيا حيث وقعت المواجهات ذكر أن 17 شخصاً اصيبوا بجروح ، فيما قالت منظمة “منتدى القضاء الجنائي” غير الحكومية أن 51 شخصاً اعتقلوا و تم الافراج عن 17 منهم في وقت لاحق.

هونركيه كابريليس يقول:
“ فنزويلا تدخل مرحلة المقاومة. نحن في مرحلة جديدة. الآن نحن بحاجة لمقاومة الدكتاتورية ، لأن هذا الطريق الذي اختارته الحكومة.”

وتعتبر هذه رابع تظاهرة تشهدها فنزويلا خلال اسبوع بسبب ازمة سياسية واقتصادية خانقة.

رامون موتشاوتشو ، حاكم تشاكاو يقول:
“نحن بحاجة إلى أن نراقَب على الصعيد الدولي، لحد الآن الكثير من الدول ترى أن نظام فنزويلا هو نظام ديمقراطي، ولكنهم أدركوا اليوم أن ما يحدث هنا هو أزمة إنسانية”.

و يأتي غضب المعارضة بعد منع هونركيه كبريليس من تولي مناصب حكومية لمدة 15 عاماً ، ما سيحرمه من الترشح للرئاسيات المقبلة في 2018. إدواردو سالازار أوريبي، مراسل يورونيوز إلى كاراكاس يقول: “بعد أن تم قمع المسيرة، جاء بعض الناس إلى شرق المدينة لمواصلة التظاهر، ويقولون أنهم لن يغادروا الشوارع حتى تجري انتخابات جديدة.”