مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

فوز ناد جييدا الاسباني للفتيات لكرة القدم بلقب الدوري من الذكور


العالم

فوز ناد جييدا الاسباني للفتيات لكرة القدم بلقب الدوري من الذكور

رغم وجوده ضمن دوري الدرجة الثانية الاسبانية للفتيان، توج نادي جييدا الكاتالوني للفتيات بلقب الدوري، قبل نهاية الموسم الكروي بأربع جولات، ليحقق بذلك أول فوز يعد الأول من نوعه في العالم

ويقول مدرب الفريق داني رودريغو إن النادي ألهم عديد الفتيات اللاتي يحلمن بأن يلعبن كرة القدم، وقد تمكن من تجاوز الحواجز والصور النمطية

من بين ثلاث وعشرين مباراة خاضها فريق جييدا لم يخسر سوى مباراة واحدة، رغم أن المنافس كان في المراتب الأخيرة وكان ذلك في آخر السنة الماضية

ورغم تأكده من الفوز باللقب قبل أربع جولات من انتهاء الدوري فإن مدرب الفريق حث عناصره على الثبات بأن يحافظوا على المستوى المتميز، وظلوا يلعبون بمستوى جيد

بدأت تجربة هذا النادي قبل ثلاث سنوات وفق المدرب، الذي وصف البداية كيف كانت صعبة لإقناع الأولياء وبعض الناس الآخرين بجنونية الفكرة، التي أثبتت صحتها في نهاية الأمر. واليوم أضحى الفريق يتلقى الدعوات من نواد مختلفة عبر أنحاء العالم، ابتداء من أوروبا مرورا بالولايات المتحدة، ووصولا إلى الاكوادور


لقد واجهت فتات الفريق خلال مباريات الشتائم التي تنهال عليهم من مدارج المتفرجين، ولكنهن كن يحاولن أن يتجاهلنها، لأنها كانت تهدف غالبا إلى ارباكهن كما يقلن

على قمصان الفتايات كتبت عبارة: دمى باربي تلعب كرة القدم أيضا، وذلك خلال احتفالهن بالفوز، فكان ذلك ردهن لجميع أولئك الذين تعالت أصواتهم ضدهن خلال الموسم، حتى يتخلين عن اللعبة ويعدن إلى بيوتهن ليلعبن بالدمى، ولكنهن أثبتن العكس

إحدى اللاعبات تقول إن الفتيان اسرع منهن، ولكنهن أفضل منهم تكتيكيا. ويرى مدرب الفريق أن الفتيات اللاتي يهبن وقتهن بالكامل لاحتراف كرة القدم قليلات العدد، وهو ما يجبر أفضل اللاعبات إلى مغادرة البلاد واللعب في الخارج، في الرابطة الانجليزية مثلا وفي الولايات المتحدة وفرنسا، ويأمل مدرب فريق جييدا أن تصبح الفتيات في المستقبل القريب قادرات على الاحتراف طويلا في كرة القدم الاسبانية

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

العالم

صواريخ "توماهوك" الأمريكية المستخدمة في ضرب سوريا...تعرف عليها