عاجل

حظرالآلاف من المسيحيين إلى كنيسة القيامة في مدينة القدس للإحتفال بعيد الفصح المقدس أوبسبت النور، حيث أضاءوا شموعهم بالنار المقدسة من قبر يسوع .
وحسب المعتقد المسيحي فإن النار المقدسة تعتبر معجزة تحدث يوم السبت المقدس الذي يأتي بعد الجمعة العظيمة ويسبق عيد الفصح الأرثوذكسي يوم الأحد.
فيوم سبت النور في الساعة الثانية بعد الظهر من كل عام ، يعتقد المسيحيون بأن شعاع الشمس يلمع من النافذة في سقف الكنيسة ليضيء مصباحا في قبر يسوع.
ثواني بعد ذلك يقوم البطريرك الأرثوذكسي بالكشف عن النار المقدسة، ثم يتم نشرها في جميع أنحاء الكنيسة بعد إشعال المصلين لضوء الشموع من بعضهم.بعدها يتم نقل مصباح الزيتون المضاء من النار المقدسة بعد فترة وجيزة من الإحتفال إلى مدينة بيت لحم بالضفة الغربية ، والتبجيل بها لأنها مسقط رأس يسوع المسيح.

No Comment المزيد من