عاجل

البابا فرنسيس استغل خطبة الفصح لإدانة الهجوم على حافلة كانت تقل مدنيين في سوريا يوم السبت.

البابا ألقى خطبته متوجها برسالة إلى آلاف الحجاج الذين تجمعوا في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان وإلى العالم أجمع.

البابا فرنسيس وصف قتل أكثر من 100 شخص بالقرب من مدينة حلب بـ “الهجوم الدنيء” ضد اللاجئين الفارين.
كما أدان الإرهاب والفساد.

البابا فرنسيس، يقول :

“الأحبة والشهداء في سوريا هم ضحايا الحرب المستمرة التي تنشر الرعب والموت. في الأمس، ارتكب آخر هجوم دنيء على اللاجئين الفارين مسببا الموت والجراح”.

في وقفات احتجاجية سابقة، تحدث البابا عن آلام اللاجئين وانتقد شلل وتقصير البيروقراطية التي تعيق التغيير.

الفصح برز للعيان أيضا في الكنائس القبطية في مصر، حيث ارتكبت هجمات راح ضحيتها أكثر من 45 شخصا، وتبناها داعش.

ALL VIEWS

نقرة للبحث