عاجل

أرباح يونايتد إيرلاينز هبطت بـ 69% في الربع الأول من العام الجاري، ما حدث قبل الدعاية المضادة التي سببها سحل مسافر من الطائرة.

كلفة الوقود والعمالة والخدمات ارتفعت بشكل حاد في الربع الأول، ما أدى إلى تراجع الأرباح إلى 96 مليون دولارا رغم العائدات المرتفعة.

النتائج نشرت يوم الإثنين محطمة جميع توقعات وول ستريت. فيما تحسن أداء الشركة باتخاذها إجراءات أفضل لتلافي إلغاء الرحلات والتخفيض من فقدان الحقائب.

الرغبة في رفع الأسعار تبقى ماثلة أمام إدارة الشركة، والتوقعات تشير إلى أن عائدات الميل الواحد سترتفع بين و1 و3%في الربع الثاني.

الشركة أعلنت أن قيمة عائداتها بلغت 8.42 مليار دولار في الربع الأول، متجاوزة توقعات المحللين التي كانت عند مستوى 8.38 مليار دولار، وأعلى بـ 2.7% من الفترة المقابلة من العام الماضي.