عاجل

تقرأ الآن:

ردود الأفعال حول فوز برشلونة الثمين في الكلاسيكو


رياضة

ردود الأفعال حول فوز برشلونة الثمين في الكلاسيكو

أثار فوز برشلونة على ريال مدريد بثلاثة اهداف مقابل هدفين في المباراة التي اقيمت مساء الأحد 23 نيسان / أبريل ضمن منافسات الدوري الاسباني لكرة القدم في ملعب سانتياجو بيرنابيو بالعاصمة الاسبانية مدريد، ردود فعل عدة،

 
ردود فعل فوز برشلونة
 
سجل للنادي الكتالوني في هذه المباراة اللاعبان ليونيل ميسي وايفان راكيتيتش، بينما سجل للنادي الملكي اللاعبان بنزيما وكاسيميرو.
لعل من أبرز العناوين التي نشرتها الصحافة هو عنوان صحيفة “سبورت” الكتالونية التي ذكرت أن في هذا الفوز الكتالاني “ميسي يحطم مدريد.”
 
لويس انريكي: نهاية سعيدة
قال مدرب برشلونة “البارسا” لويس انريكي في مؤتمر صحفي بعد فوز فريقه على الريال وانتزاع الصدارة من قلب العاصمة:“ريال مدريد يشكل خطورة، لكن اليوم فزنا بالاسلوب الذي نحبه. اليوم يوم كبير لكل كاتالوني”.
“الآن، اصبحنا في الصدارة لكن هناك مباراة إضافية لمدريد. لا شك أن الصراع سيكون متقاربا لغاية النهاية. لقد حصلنا على النتيجة التي جئنا من أجلها.”
وأضاف المدرب الذي أكد ترك منصبه في نهاية الموسم الجاري: “هذا الموسم وكأنه خمسة مواسم. حدثت العديد من الأمور منها الجيد ومنها غير الجيد ومنها أشياء نسيتها.”
وتابع قائلاً :“هدف التعادل 2-2 كان بمثابة ضربة لنا لكن تمكن اللاعبون من العودة في الثانية الأخيرة وحدثت النهاية السعيدة التي كنا جميعا نريدها في برشلونة.”
وتحدث مدرب فريق برشلونة عن ميسي قائلاً: “أنه أفضل لاعب في التاريخ بالنسبة لي وأنا متابع لكرة القدم منذ فترة طويلة“، بحسب مدربه لويس انريكي الذي خاض آخر مباراة “كلاسيكو” كونه قرر ترك برشلونة في نهاية الموسم، مضيفا “في كرة القدم المعاصرة، حيث الجميع أفضل من الناحيتين التكتيكية والبدنية، لا يزال (ميسي) يصنع الفارق. تسجيله هدفه الـ500 يؤكد لنا جميعا كمشجعين لبرشلونة، أننا محظوظون لأنه موجود في هذا النادي.”
 
ميسي: الهدف هو تحقيق 500 هدف
وفي الوقت المحتسب بدل الضائع، نجح ليونيل ميسيي في تحقيق هدفه رقم 500 مع فريق برشلونة في شباك ريال مدريد فى مسيرته بقميص الفريق الكتالوني والذى سجلها خلال 577 مباراة مع الفريق.
وعبّر النجم الأرجنتيني عن سعادته الغامرة حيث اتجه نحو الجماهير وخلع قميصه أمام الجميع، يعتبر هذا الهدف من ذهب.
وكان الهدف المتأخر الذي سجله ميسي، أفضل ثأر لفريقه من ريال الذي خطف التعادل ذهابا (1-1) بهدف سجله في الثواني الأخيرة سيرخيو راموس.
عدد الأهداف التي تمكن ليونيل ميسي من إحرازها هي 343 هدف في الدوري الإسباني و94 هدف في دوري أبطال أوروبا، و43 هدف في كأس ملك إسبانيا، و12 هدف في السوبر الإسباني وخمسة أهداف في كأس العالم للأندية، وأخيرًا ثلاثة أهداف في السوبر الأوروبي..

إيفان راكيتيتش: الإفتخار بالفوز
الكرواتي إيفان راكيتيتش الذي حقق الهدف الثاني للبارسا في مرمى الريال للصحافة بعد الفوز وانتزاع الصدارة من الغريم في معقله، تحدث قائلاً : “انا سعيد جدا، المباراة كانت مجنونة لكننا حققنا الفوز، انا فخور جدا. لقد استحقينا الفوز، كنت اريد ان اسدد باليمنى، لكن كروس اغلق الزاوية فسددت باليسرى وسجلت الهدف. انا سعيد بمساعدة الفريق، الفريقان كان لديهما فرص في المباراة، لكن عملنا بشكل جيد واستحق فريقنا الفوز.”
لا بد أن نذكر أن فريق برشلونة سيلعب خلال المباراة المقبلة امام اوساسونا ضمن منافسات الدوري الاسباني لكرة القدم.
 
أندريس انييستا: ميسي سلاح حاسم
عقب المباراة، نجم الوسط الاسباني أندريس انييستا، لاعب نادي برشلونة الاسباني، عب عن شعوره بما قام به الأرجنتيني ليونيل ميسي في الكلاسيكو لتحقيق فوز فريقه على ريال مدريد مساء الأحد بثلاثية لهدفين في الليجا:” اعتقد ان متعة ميسي تكمن في انه لا يتوقف عن ادهاش الجميع، منذ سنوات ولا يزال ميسي سلاحا حاسمان انه عامل اساسي في مباريات البارسا.”
واضاف قائلاً: “تواجد ميسي في برشلونة أمر مشرف للنادي، وجوده نعمة في الفريق ومعه يمكن فعل كل شيء.”
“يمكننا الفوز بالليجا، الأمور لم تحسم بعد، لقد فزنا في مباراة صعبة و نحن سعداء جداً بما حققناه.
 
زين الدين زيدان: الشعور بالخيبة
حسرة فريق المدرب زين الدين زيدان كانت كبيرة لأن فوز فريقه ريال مدريد كان قريباً وكان بامكانه الخروج من المواجهة بنقطة التعادل والبقاء أمام غريمه بفارق 3 نقاط بعدما أدرك التعادل 2-2 في الدقيقة 86 عبر الكولومبي البديل خاميس رودريغيز رغم نقص العدد في صفوفه بعد طرده قائده سيرخيو راموس في الدقيقة السابعة والسبعين.
واعتبر المدرب الفرنسي أن فريقه “حصل على عدة فرص للتسجيل وقتل المباراة ولهذا السبب نشعر بالخيبة بعض الشيء… اختبرنا العديد من المباريات التي خلقنا فيها الكثير من الفرص من دون أن نسجل. وينتهي بك الأمر بدفع الثمن. برشلونة يعرف كيف يستفيد من اللعبة وبإمكانه أذيتك.”.
 
ولم يناقش زيدان البطاقة الحمراء التي نالها راموس واعتبر أن على فريقه تقبل القرار. ليس هناك أي شيء يدعوني للاستياء من لاعبي فريقي. سنواصل القيام بالأمور بالطريقة ذاتها. ربما الطريق طويلة أمامنا للحصول على لقب الدوري بعد ما حصل اليوم (الأحد) لكن لم يتغير أي شيء. الأمر بين أيدينا وسنفكر الآن بمباراة الأربعاء. كانت (مباراة الأحد) فرصة للحصول على ثلاث نقاط لكن ليس للفوز بلقب الدوري.”

راموس: الأمر موجع
من الطبيعي أن يشعر سيرجيو راموس قائد ريال مدريد بالمرارة بعد هذه الخسارة في مرحلة حاسمة من الموسم، حيث قال لموقع النادي الملكي “الأمر موجع عندما تفكر بالوضع الذي كنا عليه قبل المباراة، لكن لا وقت للبكاء على الأطلال. علينا السير قدما ونقل اهتمامنا نحو مباراتنا التالية” التي تجمع النادي الملكي بصاحب المركز السادس عشر وبفريق خسر مواجهاته السبع الأخيرة بمواجهة نادي العاصمة ولم يفز على الأخير منذ آب/اغسطس 2008.

واضاف راموس قائلاً: “طردي شكل منعطفا لأنهم سجلوا في الدقيقة الأخيرة. لكل شخص رأيه وأنا أحترم ذلك، لكن بالنسبة لي البطاقة الحمراء كانت قرارا مبالغا به.”

واعترف راموس أن تدخله على ميسي كان متأخرا “لكني لم أتعمد أذية اللاعب. لا أتحدث عن الحكام لأنهم معرضون لارتكاب الأخطاء مثل أي واحد منا، لا أريد أبدا التحدث عن هذه المسألة.”

وسيغيب راموس عن فريق زيدان الذي اعتبر بدوره أن مصير فريقه “ لا يزال بين أيدينا، والآن ننقل اهتمامنا الى مباراة الأربعاء.”

رياضة

قرعة دوري أبطال أوروبا: ريال مدريد يجابه أتليتيكو في نصف النهائي وموناكو يواجه يوفونتيوس