عاجل

عاجل

تركيا تقصف مواقع لمقاتلين أكراد بسوريا والعراق

تقرأ الآن:

تركيا تقصف مواقع لمقاتلين أكراد بسوريا والعراق

حجم النص Aa Aa

شن سلاح الجو التركي غارات فجر اليوم الثلاثاء في سوريا والعراق على مواقع قال إنها تابعة لمنظمة “حزب العمال الكردستاني” ولمنظمات أخرى مرتبطة بها، وذلك في جبل سنجار شمالي العراق، وجبل “قره تشوك” في محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا.

طائرات حربية تركية تشن هجمات على قوات حماية الشعب الكردية في سوريا

سلسلة الغارات التي شنتها الطائرات الحربية التركية على مواقع لقوات كردية في شمال شرق سوريا أسفرت عن مقتل 18 من “مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية” حسبما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

المرصد أكد أن طائرات حربية تركية قصفت مقر القيادة العامة لوحدات حماية الشعب، الواقع على مشارف مدينة المالكية السورية [محافظة الحسكة] القريبة من الحدود التركية حيث يتواجد مركز الإعلام والإذاعة ومركز الاتصالات وبعض المؤسسات العسكرية التابعة للأكراد.


وتتلقى وحدات حماية الشعب الكردية دعما عسكريا من التحالف الدولي بقيادة واشنطن في إطار عمليات قتال تنظيم مايسمى بالدولة الاسلامية وتمكنت من طرد الجهاديين من مناطق عدة.

ونشر حزب الاتحاد الديموقراطي، الجناح السياسي لوحدات حماية الشعب الكريدية، على حسابه على “تويتر” أن قيادات من التحالف الدولي زارت المنطقة التي استهدفتها الغارات التركية.

وحدات حماية الشعب الكردية تقرّ بمقتل وجرح مقاتليها جراء الغارات التركية

وأفادت وحدات حماية الشعب الكردية في بيان الثلاثاء إن “طائرات حربية تركية قامت بشن هجوم واسع النطاق على مقر القيادة العامة لوحدات حماية الشعب حيث يتواجد مركز الإعلام والاذاعة ومركز الاتصالات وبعض المؤسسات العسكرية” في محافظة الحسكة.

ويقع المقر بالقرب من مدينة المالكية بمحافظة الحكسة الواقعة في المثلث الحدودي بين سوريا والعراق وتركيا.

وأوردت الوحدات ان الهجوم الذي وقع قرابة الساعة الثانية فجرا بالتوقيت المحلي، أدى الى “استشهاد وجرح مقاتلين” من دون تحديد حصيلة الضحايا.

المقاتلات التركية تشن هجوما على مقاتلين أكراد وأيزيديين في العراق

كما استهدفت طائرات الجيش التركي مواقع لمقاتلين قالت إنهم من “حزب العمال الكردستاني” في جبال سنجار في شمال غرب العراق، وأشار بيان صادر عن رئاسة الأركان التركية أنها “عازمة على مواصلة العملية في سوريا والعراق “حتى يتم تحييد آخر إرهابي”.

هذا التطور تسبب بإثارة حفيظة أكراد العراق، فقد أعلن الأمين العام لوزارة البشمركة في حكومة إقليم كردستان العراق أن الضربة الجوية التركية تسببت بمقتل 6 عناصر من قوات الامن الكردية وأصابة 9 آخرون بجروح، بعد منتصف ليل الاثنين على مواقع في شمال غرب العراق.

بحسب المصدر، فإن الغارة كانت تستهدف مقاتلين أيزيديين متحالفين مع حزب العمال الكردستاني تعتبرهم أنقرة “إرهابيين“، وبالتالي، أصابت عن طريق الخطأ البشمركة التابعة لحكومة إقليم كردستان.


اعتبرت قوات البشمركة الكردية العراقية الثلاثاء قصف المقاتلات التركية لمواقعها في شمال العراق والذي أسفر عن مقتل 6 من عناصرها قرب جبل سنجار، “غير مقبول”.