عاجل

تقرأ الآن:

مصادر استخباراتية: غارات جوية اسرائيلية وراء انفجارات مطار دمشق


سوريا

مصادر استخباراتية: غارات جوية اسرائيلية وراء انفجارات مطار دمشق

وقعت انفجارات كبيرة في محيط مطار دمشق الدولي فجر الخميس أعقبها اندلاع حريق نفس المنطقة، وسط ترجيحات أن تكون ناتجة عن غارة إسرائيلية.

المعارضة السورية تقول إنه قصف صاروخي إسرائيلي

مصادر من المعارضة السورية أفادت بأن ضربات صاروخية أصابت مستودع ذخيرة وقاعدة جوية قرب مطار دمشق، ورجحت جهات أن يكون الانفجار ناجما عن قصف إسرائيلي على مخازن لحزب الله في المنطقة.


المرصد السوري لحقوق الإنسان أفاد أن: “سكان العاصمة دمشق وضواحيها سمعوا صدى الانفجار، وشوهدت نيران تندلع في المنطقة”. وأضاف المرصد بأن الانفجار ناتج عن “استهداف مراكز للذخيرة قريبة من المطار، يعتقد أنها تابعة لحزب الله اللبناني”.


ولم يرد أي تأكيد رسمي من قبل الحكومة السورية عن الحادث، والتزمت إسرائيل الصمت واكتفت وسائل إعلامها بنقل الخبر.

الانفجار في محيط مطار دمشق ناجم عن غارة إسرائيلية (تلفزيون المنار)

تلفزيون المنار التابع لحزب الله اللبناني المتحالف مع الحكومة السورية قال إن انفجارا ضخما وقع قرب مطار دمشق الدولي في ساعة مبكرة من صباح يوم الخميس يرجح أنه ناتج عن ضربة جوية إسرائيلية ، مع الإشارة إلى أن الضربة خلفت خسائر مادية فقط ولا خسائر بشرية.

وقال موقع التلفزيون “أفاد مراسل المنار بوقوع انفجار، فجر اليوم الخميس، في خزانات الوقود ومستودع بمحاذاة مطار دمشق الدولي يرجح أنه ناجم عن ضربة جوية اسرائيلية.


ضربة إسرائيلية تصيب مستودعا لحزب الله اللبناني

مصدر استخباراتي قال إن ضربة إسرائيلية أصابت يوم الخميس مستودعا لتوريد الأسلحة تديره جماعة حزب الله اللبنانية قرب مطار دمشق حيث يتم إرسال إمدادات منتظمة من طهران على طائرات تجارية وطائرات شحن عسكرية.

يقع مطار دمشق على بعد 25 كلم جنوب شرق العاصمة السورية.

منذ بدء الصراع في سوريا في 2011، شنت إسرائيل عددا من الضربات استهدفت حزب الله اللبناني المتواجد في سوريا لدعم قوات نظام الرئيس بشار الأسد.

وزير الاستخبارات الإسرائيلي يؤكد منع إرسال الإسلحة لحزب الله

أكد وزير الاستخبارات الاسرائيلي يسرائيل كاتز ان بلاده ستتدخل في كل مرة تتبلغ “معلومات خطيرة” عن نقل أسلحة الى حزب الله، وذلك بعد انفجار مطار دمشق فجر الخميس.

ولم يؤكد الوزير الاسرائيلي وقوع الغارة.