عاجل

تقرأ الآن:

إنقاذ راكب أمواج اسكتلندي تاه 32 ساعة في البحر


المملكة المتحدة

إنقاذ راكب أمواج اسكتلندي تاه 32 ساعة في البحر

حياة جديدة كتبت لراكب الأمواج الاسكتلندي ماثيو برايس بعد أن نجا من الموت بأعجوبة. برايس تاه في عرض البحر 32 ساعة، وكاد يفقد الأمل بالنجاة، قبل أن يعثر عليه خفر السواحل.

من المستشفى في بلفاست بإيرلندا الشمالية حيث يتم علاجه من انخفاض درجة حرار الجسم وبعض حروق الشمس، قال برايس إن أصعب اللحظات كانت خلال الليل، عندما كان يحاول لفت نظر القوارب العابرة لكن دون جدوى.

وكان خفر السواحل البريطاني عثر على راكب الأمواج على بعد أكثر من عشرين كيلومترا قبالة ساحل اسكتلندا. وأكد المنقذون أن البدلة المطاطية التي كان يرتديها برايس ساعدته في البقاء على قيد الحياة كل هذه الفترةِ في عرض البحر.