عاجل

تقرأ الآن:

أسر ضحايا هجوم سان برناردينو بكاليفورنيا تقاضي تويتر و فيسبوك و غوغل


الولايات المتحدة الأمريكية

أسر ضحايا هجوم سان برناردينو بكاليفورنيا تقاضي تويتر و فيسبوك و غوغل

ثلاث أسر من ضحايا هجوم سان برناردينو بكاليفوريا الذي وقع 2 كانون الأول /ديسمبر 2015، رفعت دعاوى قضائية ضد كل من فيسبوك و غوغل وتويتر ، متهمتة الشركات العملاقة يالسماح لما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية للترويج لأفكاره. وترى الأسر انتشار الفكر الداعشي ما كان ليكون لولا مواقع تويتر وفيسبوك وغوغل و يوتوب.


وكان مسلح يدعى رضوان فاروق وزوجته تشفين مالك فتحا النار على حشد من زملاء فاروق في العمل و ذلك خلال مأدبة غداء في مركز خدمات لذوي الإعاقة العقلية في سان بيرناردينو بولاية كاليفورنيا في ديسمبر/كانون الأول 2015 ليؤدي الهجوم إلى مقتل 14 شخصاً وإصابة 22 آخرين.



وقد ولدت مالك في باكستان وتربت في السعودية، ثم عادت إلى باكستان للحصول على شهادة في الصيدلة من جامعة بهاء الدين زكريا، وبايعت مالك التي كانت تبلغ من العمر 29 عاما تنظيم الدولة الإسلامية في يوم إطلاق النار الجماعي في سان برناردينو، حسب التحقيقات.
فيما عمل زوجها فاروق، الذي كان يبلغ من العمر 28 عاما، في إدارة الصحة العامة لمقاطعة سان برناردينو لخمس سنوات. وكان الاثنان قد رزقا للتو بطفل، وتركاه مع جدته في يوم تنفيذ الهجوم، حسب المحققين.


العالم

سيول اللاجئين.. ومصير مجهول للأطفال