عاجل

تقرأ الآن:

الفناء أو الرحيل.. مصير المعارضين بحي القابون في دمشق


سوريا

الفناء أو الرحيل.. مصير المعارضين بحي القابون في دمشق

الجيش السوري وحلفاؤه يستكملون حصار حي القابون الخاضع لسيطرة المعارضة على أطراف العاصمة دمشق، بعد شهرين من القصف المركز الجوي والمدفعي.

قوات المعارضة أشارت إلى أنها تحتفظ بجيب في المناطق المحاذية من الجانب الشمال شرقي للعاصمة، وقد تقلص هذا الجيب بعد 80 يوما من القصف الجوي والصاروخي.

الجيش الحكومي استأنف القصف المركز على الحي ابتداء من يوم الأربعاء الماضي، بعد منح القوات المعارضة مهلة يوم واحد للإنسحاب من المنطقة والاستسلام والموافقة على الجلاء إلى مناطق القوات المعارضة في شمال سوريا.

وكان قد تم إجلاء المعارضين وأسرهم من حي برزة المتاخم خلال الأسبوع المنصرم، بعد موافقة قوات المعارضة على ترك السلاح والرحيل إلى إدلب التي تقع تحت سيطرة المعارضة، وكان ضمنهم البعض من القابون.

القوات الحكومية تمكنت من التقدم بعد قطع نفق التواصل بين برزة والقابون، ما مكنهم من عزل الحي وقوات المعارضة في قطاع الغوطة الشرقية.

فرنسا

بريجيت ماكرون.. سيدة قصر الإليزيه