عاجل

تقرأ الآن:

بوتين: لا ضرورة لتسليح أكراد سوريا


العالم

بوتين: لا ضرورة لتسليح أكراد سوريا

كان ملف الأزمة السورية من بين الملفات التي تطرق إليها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على هامش منتدى “حزام واحد، طريق واحد” للتعاون الدولي المنعقد في العاصمة الصينية بكين.

وقال الرئيس الروسي، خلال مؤتمر صحفي هذا الإثنين إنه لا يرى ضرورة لتزويد الأكراد السوريين بالسلاح، ولطمأنة نظيره التركي رجب طيب أردوغان أضاف بوتين أن بلاده ستواصل اتصالاتها مع الأكراد السوريين وليس هناك ما يدعو تركيا للقلق.

و تأتي تصريحات بوتين بشأن أكراد سوريا، بعد ما كانت واشنطن قد أكدت الأسبوع الماضي عزمها تزويد قوات “سوريا الديمقراطية” ومن بين مكوناتها فصائل كردية بالسلاح، قرار رفضته تركيا قائلة إن تسليح الأكراد “ غير مقبول”.

من جهتها أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاغون” أن وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس اتصل هاتفيا بنظيره التركي فكري ايشق لبحث التطورات في سوريا والعراق وأن الطرفان أكدا دعمهما للسلام والاستقرار في هذين البلدين، دون أن يتطرق البنتاغون إلى رد الوزير التركي عن قرار واشنطن تسليح الأكراد.

كوريا الشمالية

خلال مؤتمر صحافي في بكين، اعتبر الرئيس السوري فلاديمير بوتين أن التجربة الصاروخية التي أجرتها بيونغ يانغ خطيرة إلا أنه دعا في الوقت ذاته إلى الكف عن تخويف كوريا الشمالية وإلى تسوية هذ الملف سلميا. وقال بوتين: «نحن نعارض بشكل قاطع توسيع نادي القوى النووية بما يشمل كوريا الشمالية” مضيفا “ونعتبر التجربة خطيرة ومسيئة تأتي بنتائج عكسية ونعارضها.”

وتأتي هذه التصريحات، بعد التجربة الصاروخية التي أجرتها بيونغ يانغ عندما أطلقت صاروخا حلق مسافة 700 كلم قبل ان يسقط في بحر اليابان بحسب الجيش الكوري الجنوبي. وكان الموقف الأمريكي أول ردود الأفعال عن هذه التجربة من خلال القول إن الصاروخ سقط في مسافة أقرب إلى روسيا منها إلى اليابان حيث أوضح البيث الأبيض قائلا : إن الرئيس دونالد ترامب لا يمكنه أن يتخيل أن روسيا مسرورة بهذا الأمر.

إلا أن وزارة الدفاع الروسية ردت قائلة إن مسار الصاروخ الباليستي الذي أطلقته بيونغ يانغ يوم الأحد ظل بعيد بمسافة كبيرة عن الأراضي الروسية ولم يشكل تهديدا للبلاد.

العالم

جنيف: جولة مفاوضات جديدة والنظام يشارف على استعادة كامل أطراف دمشق