عاجل

تقرأ الآن:

مخاوف من حجب فيسبوك بسبب فيديو لملك تايلاند


تايلاند

مخاوف من حجب فيسبوك بسبب فيديو لملك تايلاند

لا يزال بإمكان التايلانديين الدخول على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رغم المخاوفُ من نية السلطات في البلاد اغلاق الموقع على خلفية رفض الشبكة حذف محتوى رأته أعتبر يمثل تهديدا للأمن القومي ويخرق قوانين العيب في الذات الملكية.
وفي الاسبوع الماضي، منحت هيئة تنظيم الاتصالات “فيسبوك” مهلة تنتهي الثلاثاء ال16 من مايو/ايار لحذف 131 عنوان الكتروني من على موقعها، تشكل تهديدا للأمن أو خرقا لقانون العيب في الذات الملكية، الذي يجرم تشويه سمعة أو إهانة أو تهديد الملك أو الملكة أو ولي العهد أو الوصي على العرش.

وشكل التهديد قلقا كبيرا في ذلك البلد الذي يعد واحدا من أكثر البلدان نشاطا على موقع التواصل الاجتماعي.

ومن بين المواد التي طالبت السلطات التايلاندية موقع “فيسبوك” بحذفها فيديو يظهر فيه الملك فاجير الونكورن وهو يرتدي قمصيا قصيرا وجسده مغطى بالوشوم بينما يتجول بصحبة فتاة في أحد المحال التجارية الضخمة بمدينة ميونخ الالمانية العام الماضي.


وقام “فيسبوك” بحظر الفيديو على صفحاته، لكن السلطات التايلاندية تقول إنه لا يزال متاحا على 131 صفحة على الاقل.

هذا، وسارع “فيسبوك” إلى حظر الفيديو على صفحاته، لكن السلطات تؤكد أنه لايزال يحقق انتشارا واسعا على 131 صفحة على الأقل.
وحسب القانون التايلاندي يمكن ان تصل عقوبة السجن بتهمة نشر مواد تهين الذات الملكية إلى 15 عاما

وفي أعقاب انقلاب الجيش عام 2014 حجبت وزارة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تايلاند مؤقتا موقع “فيسبوك” مؤكدة انها تلقت أوامر من الجيش للقيام بذلك على خلفية نشر مواد تنتقد القوات المسلحة، وفي وقت لاحق نفى الجيش إصدار مثل هذه الاوامر.

وشددت الحكومة العسكرية في تايلاند الرقابة على الإنترنت خاصة، فيما يتعلق بانتقاد الذات الملكية ، منذ استيلاء الجيش على السلطة في انقلاب 2014.

سوريا

مفاوضات السلام حول سوريا في جولة جديدة بجنيف