عاجل

تقرأ الآن:

ماكرون يدعو وزرائه للتضامن في أول اجتماع لحكومته


فرنسا

ماكرون يدعو وزرائه للتضامن في أول اجتماع لحكومته

غداة تشكيل حكومة تعكس عملية اعادة تشكيل المشهد السياسي الفرنسي، ترأس الرئيس الفرنسي الجديد ايمانويل ماكرون الخميس أول اجتماع لمجلس الوزراء.
وتضم هذه الحكومة التي يتولى منصب رئيس الوزراء فيها اليميني المعتدل ادوار فيليب، شخصيات من اليسار واليمين والوسط ومن المجتمع المدني وتحترم مبدأ المناصفة بين النساء والرجال.


وانتهز ماكرون جلسة مجلس الوزراء لتحديد التوجهات الكبرى لولايته وخارطة طريق الحكومة قبل بضعة اسابيع من الانتخابات التشريعية، كما حث وزرائه على التضامن الضروري بين جميع اعضاء الحكومة القادمين من تيارات مختلفة.
وأمام حكومة ادوارد فيليب رهان آخر الشهر المقبل يتمثل في الاستثمار بشكل كبير في الانتخابات التشريعية المقررة في 11 و18 حزيران/يونيو المقبل من أجل منح الأغلبية لماكرون في البرلمان الفرنسي لتنفيذ سياسته الإصلاحية.
وكان رئيس الوزراء ادوار فيليب قد أكد صباح الخميس انه سيشارك “بالتأكيد” في معركة الانتخابات التشريعية لمنح رئيس الجمهورية الأغلبية التي يحتاج اليها، مؤكدا أن الحكومة “شكلت لتستمر” الى ما بعد التشريعيات.


من جهته قال ريشار فيران وزير تماسك الاقاليم وأحد أقرب حلفاء ماكرون ردا على سؤال بشأن اختلافات محتملة بين الرئيس والحكومة، ان الحكومة ستير وفق “الخط الذي انتخب بموجبه الرئيس”.
الرئيس الفرنسي الجديد يتوجه الجمعة الى قاعدة غاو في مالي في اول زيارة له لتفقد القوات الفرنسية وسيعود في اليوم نفسه.