عاجل

اعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي السبت خفض مستوى التهديد الأمني في بلادها من “حرج” الى “حاد” بعد اتخاذ قوات الأمن اجراءات مهمة في التحقيق بشأن هجوم مانشستر.

وقالت ماي في بيان “حصلت تحركات كبيرة للشرطة في الساعات ال24 الماضية، وهناك 11 مشتبها بهم قيد التوقيف” مضيفة انه “في ضوء التطورات، فإن المركز المشترك المستقل لتحليل المعلومات المتعلقة بالارهاب اتخذ قرار بخفض درجة الانذار من حرجة الى حادة”.

ورفعت بريطانيا مستوى التهديد الأمني إلى “حرج” وهو ما يعني أن هناك اعتقادا بإمكانية وقوع هجوم آخر قد يكون وشيكا بعد تفجير يوم الاثنين الذي استهدف حفلا غنائيا في مانشستر.

وخفضت السلطات مستوى التهديد الأمني إلى “حاد” بما يعني أن وقوع هجوم يعتبر أمرا مرجحا.

وبناء على خفض درجة التحذير الأمني يفترض أن يتم سحب جنود كانوا يساعدون الشرطة من شوارع بريطانيا اعتبارا من منتصف ليل الاثنين.