عاجل

الاعصار مورا وصل صباح الثلاثاء الى الساحل الجنوبي الشرقي لبنغلاديش ترافقه رياح تبلغ سرعتها 117 كلم/ساعة استبقتها السلطات باجلاء مئات الآلاف من سكان القرى الساحلية الأكثر تعرضا للخطر.


مركز الأرصاد الجوية لبنغلاديش قال في نشرة عاجلة إن الإعصار ضرب منطقة الساحل بين مدينة كوكس بازار ومرفأ شيتاغونغ الرئيسي.

ومع اقتراب الاعصار، رفعت السلطات مستوى الانذار الى الدرجة العاشرة وقامت باجلاء نحو 300 الف شخص الى مراكز ايواء خاصة للحماية من الأعاصير بينها مدارس ومبان حكومية في المناطق الساحلية.

الاعصار ألحق أضرارا ببعض المنازل واقتلع أشجارا كثيرة ، وحذر مكتب الأرصاد الدوية من أن المناطق الساحلية وخصوصا القريبة من كوكس بازار وشيتاغونغ وغيرها على خليج البنغال، يمكن أن تشهد فيضانات بسبب الأمطار الغزيرة والعواصف الرعدية الناجمة عن الإعصار. ويعيش نحو مليون شخص في هذه المناطق.


ودعت الادارة المحلية صيادي السمك الى إبقاء مراكبهم راسية بينما ارجأت سلطات مرفأ شيتاغونغ كل النشاطات فيه.

وتشهد بنغلاديش عادة عواصف بين نيسان/أبريل وكانون الأول/ديسمبر تتسبب بسقوط ضحايا وباضرار واسعة في الممتلكات.