عاجل

تقرأ الآن:

إنخفاض في عدد ضحايا الغارات الروسية في سوريا خلال شهر


سوريا

إنخفاض في عدد ضحايا الغارات الروسية في سوريا خلال شهر

أوقعت الضربات الروسية خلال شهر أيار/مايو الحالي أدنى حصيلة للقتلى في سوريا، منذ بدء موسكو غاراتها قبل 20 شهراً، في مؤشر يعكس التزامها باتفاق مناطق “خفض التصعيد“، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان في تقرير له الثلاثاء.
وينص الاتفاق الموقع من موسكو وطهران، حليفتا دمشق، وأنقرة الراعية للمعارضة السورية، على إنشاء أربع مناطق “تخفيف التصعيد” في ثماني محافظات سورية يتواجد فيها مقاتلو الفصائل المعارضة.
ويستثني اتفاق استانا مناطق سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية.
وتنفذ موسكو منذ 30 أيلول/سبتمبر 2015 ضربات جوية في سوريا دعماً لقوات النظام التي تمكنت بفضل الغطاء الجوي الروسي من تحقيق تقدم على جبهات عدة.
وأحصى المرصد مقتل اكثر من 12 ألف شخص، بينهم 5194 مدنياً، منذ بدء الغارات الروسية في سوريا.
وغالباً ما تنفي روسيا التقارير التي تتحدث عن مقتل مدنيين جراء ضرباتها في سوريا التي تقول انها تستهدف تنظيم الدولة الإسلامية ومجموعات “إرهابية” أخرى.
جدير بالذكر أن المرصد السوري لحقوق الإنسان، كان وثق خلال الشهر الـ 32 الممتد من 23 نيسان / أبريل الفائت، وحتى الـ 23 من شهر أيار / مايو الجاري، مقتل 225 مدنيا بينهم 44 طفلاً و36 مواطنة، وذلك في أعلى حصيلة للخسائر البشرية من ضحايا قصف التحالف الدولي على المناطق السورية، منذ بدء ضرباتها على سوريا في الـ 23 من أيلول / سبتمبر من العام الفائت 2014

قطر

النرويج تأسف لقرار الدوحة تسليم ناشط سعودي إلى الرياض