عاجل

عاجل

الأمم المتحدة تؤكد أن اليمن يتهاوى نحو الإنهيار الكلي

تقرأ الآن:

الأمم المتحدة تؤكد أن اليمن يتهاوى نحو الإنهيار الكلي

حجم النص Aa Aa

“اليمن يتجه نحو الانهيار الكامل، ويواجه سكانه الحرب والمجاعة وانتشار وباء الكوليرا القاتل فيما يقف العالم متفرجاً” هذا ما حذر منه مسؤول الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة ستيفن اوبراين امام مجلس الامن الدولي يوم الثلاثاء.

وأعلن اوبراين انه حان الوقت لإنهاء “اكبر حالة طوارئ غذائية في العالم وإعادة اليمن الى طريق البقاء”. وأكد ان “الازمة ليست قادمة او وشيكة بل إنها حقيقة واقعة اليوم وتحت انظارنا“، وان الوضع يتجه نحو “الانهيار التام اجتماعياً واقتصادياً ومؤسساتياً”.

هذه التصريحات تعكس مشاعر الإحباط بسبب فشل مجلس الامن في الضغط على الأطراف المتحاربة في اليمن للدخول في مفاوضات جدية لإنهاء الحرب فيه.

ومنذ بدء التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية حملته العسكرية في آذار/مارس 2015، ضد الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء، قتل أكثر من 8 آلاف شخص. وطال النقص الشديد في الغذاء حوالى 17 مليون شخص (من أصل 27.4 مليون) بينهم 7 ملايين يقتربون من حافة المجاعة.

ومنذ أواخر نيسان/ابريل قتل وباء الكوليرا 500 شخص ويعاني 55206 يمنيين من المرض، ثلثهم من الأطفال.

وأضاف اوبراين انه بعد ان نقلت حكومة عبد ربه منصور هادي المدعومة من السعودية المصرف المركزي من صنعاء الى عدن، توقفت رواتب اكثر من مليون موظف مما يدفع بعائلاتهم للمجاعة.

كما حذر التحالف العربي الذي يقاتل الحوثيين من محاولة توسيع رقعة الحرب لتصل الى ميناء الحُديدة الذي يعتبر الشريان الحيوي للواردات اليمنية عبر البحر الأحمر. فعبره يصل الى اليمن حوالى 80% من احتياجات مواطنيه الغذائية والاساسية. ودعا مجلس الامن وجميع أعضائه للعمل على إبقاء هذا المرفأ مفتوحاً.

من جهته، المبعوث الاممي ولد شيخ احمد أبلغ المجتمعين انه لم يتم احراز أي تقدم للعودة الى المفاوضات من اجل التوصل لاتفاق يسمح بمرور الشحنات الضرورية لميناء الحديدة. وأضاف “لا أخفي على هذا المجلس اننا لسنا قريبين من التوصل لاتفاق شامل”.