عاجل

عاجل

الجزائر: مجموعة إرهابية تهاجم حاجزا أمنيا

تقرأ الآن:

الجزائر: مجموعة إرهابية تهاجم حاجزا أمنيا

حجم النص Aa Aa

تعرضت مجموعة من رجال الدرك كانت تقيم حاجزا أمنيا إلى اعتداء من قبل مجموعة إرهابية ما أسفر عن إصابة أربعة دركيين على الأقل. الهجوم وقع بوادي جمعة على مستوى منطقة الأربعاء بولاية البليدة التي تبعد بثلاثين كيلومتر جنوب العاصمة الجزائر.

وحسب المصادر الأمنية فقد نفذت المجموعة الإرهابية هجومها ضدّ الحاجز الأمني على متن سيارة، ولكن لم تتم الإشارة إلى تحديد هوية وعدد المجموعة.

وحسب مصادر طبية فقد نقل رجال الدرك الذين أصيبوا في إطلاق النار إلى مستشفى مدينة الأربعاء القريب، في الوقت الذي شنت فيه قوات الجيش عملية مطاردة متواصلة ضد المجموعة الإرهابية بعد أن قامت بمحاصرة المنطقة التي وقع بها الهجوم.


عناصر الدرك الوطني هي قوات تابعة للجيش ولوزارة الدفاع تتولى إدارة أغلب الحواجز الأمنية خارج المدن فيما تقوم الشرطة بتولي تلك المهمة داخل المدن.

يذكر أنّ محافظات جنوب وشرق العاصمة الجزائرية تعتبر مناطق نشاط عناصر تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وعناصر محسوبة على جماعة جند الخلافة التي أعلنت ولاءها لما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية، والتي قضت قوات الجيش على أغلب قادتها خلال الأشهر الأخيرة.

وفي أواخر شباط-فبراير الماضي، أحبط الأمن الجزائري هجوماً انتحارياً بحزام ناسف ضد مركز للشرطة بوسط مدينة قسنطينة شرق البلاد، وقتل منفذه، وهي العملية التي تبناها تنظيم الدولة الإسلامية.