عاجل

قتل سبعة أشخاص على الاقل وأصيب حوالى 90 بجروح في كابول جراء ثلاثة انفجارات نفذت خلال تشييع أفغاني قتل خلال الاحتجاج على تردي الأوضاع الأمنية الجمعة، وفق وزارة الداخلية الافغانية.

وقال المتحدث باسم الوزارة نجيب دانيش ان “التقارير الأولية تشير الى عشرة ضحايا على الاقل”.

من جانبه قال عبد الودود المشارك في التشييع لفرانس برس ان العديد من الاشخاص قتلوا وأصيب اخرون بجروح خلال تشييع “سليم عز الديار” وهو نجل سياسي أفغاني معروف.

وقال شاهد آخر أن بعض الضحايا “تناثروا أشلاء” من شدة الانفجارات.

وشارك في التشييع رئيس الوزراء عبدالله عبدالله لكن مكتبه أكد أنه بخير.

قتل سليم عز الديار مع ثلاثة آخرين الجمعة خلال مواجهات بين قوى الأمن ومتظاهرين غاضبين طالبوا باستقالة الحكومة الأفغانية بعد الهجوم الدامي الذي أوقع 90 قتيلا على الأقل الأربعاء في كابول في أفظع حصيلة للعنف في العاصمة الأفغانية منذ 2001.