عاجل

في تقريرها الأوروبي بشأن المخدرات للعام 2017، الوكالة الأوروبية للأدوية أشارت إلى زيادة عدد الوفيات جراء الجرعات الزائدة للمخدرات ،و كذا زيادة توفر المخدرات الاصطناعية الجديدة اضافة إلى الأفيونية الاصطناعية.
و جاء في التقرير أن الوفيات جراء الجرعات الزائدة للمخدرات ارتفعت بنسبة 6 في المئة بين العامي 2014 و 2015، لتصل إلى 8441 بعدما كانت في حدود 7950 حالة. في دول الاتحاد 28 إضافة إلى تركيا و النرويج.

ألكسيس غودسديل، مدير الوكالة الأوروبية للمخدرات يقول:
“إن الزيادة الأخيرة في الوفيات المتعلقة بالمخدرات في بعض البلدان تتنوع أسبابها، ولكن أيضاً في سوق المخدرات الاصطناعية الجديدة (MPS) والمشاكل الجديدة في المجتمعات المهمشة، فضلا عن النمو الأخير للأفيونية الاصطناعية تدعونا جميعاً، لمزيد من الاهتمام والمزيد من التعاون “.

و لا يزال تأثير مشكلة المخدرات يشكل تحدياً كبيراً للمجتمعات الأوروبية، فقد حاول أكثر من 93 مليون أوروبي تناول المخدرات غير المشروعة في حياتهم، و لا تزال وفيات الجرعة الزائدة في الارتفاع للعام الثالث على التوالي، حسب ديمتريس أفراموبولوس ، المفوض الأوروبي للهجرة و الشؤون الداخلية و المواطنة.