عاجل

عاجل

كومي يتهم ترامب باقالته لتقويض تحقيق بشان التدخل الروسي في الانتخابات الامريكية

تقرأ الآن:

كومي يتهم ترامب باقالته لتقويض تحقيق بشان التدخل الروسي في الانتخابات الامريكية

حجم النص Aa Aa

بعد شهر على إقالته بشكل مفاجئ، حقق كومي عودة قوية عندما نشر قسما من شهادته امام الكونغرس والتي تتضمن تفاصيل تشكل احراجا كبيرا للرئيس الاميركي والتي أحدثت هزة في البيت الابيض، صرح جيمس كومي المدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) الخميس أنه سرب ملاحظاته الخاصة حول اجتماعاته مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب لتسريع تعيين محقق خاص يقود التحقيق في التدخل الروسي.

وقال كومي في جلسة استماع أمام الكونغرس إن إدارة ترامب نشرت اكاذيب وإدعاءات بشأنه وحول مكتب التحقيقات الفيدرالي بعد إقالته في التاسع من أيار/مايو.

وفي رده حول سؤال بشأن اسباب اقالته قال رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالي السابق إنه لا يعلم على وجه التحديد لكنه أضاف “علمت أنني أقلت بسبب أمر ما بشأن الطريقة التي كنت أدير بها تحقيق روسيا وأنها كانت تمثل بشكل ما ضغطا عليه وتثير غضبه بطريقة ما وقرر إقالتي بسبب ذلك”.

كما ذكر كومي ان ترامب طلب منه التخلي عن التحقيق حول مايكل فلين مستشار الامن القومي السابق الذي يشتبه في تورطه في عمليات التدخل الروسية في الانتخابات الرئاسية الاميركية في العام 2016.

وجاء نشر المقاطع بعد ساعات فقط على اعلان ترامب تعيين مدير جديد للاف بي آيهو كريستوفر راي الذي عمل لفترة تحت ادارة كومي.

اليوم وأمام اعضاء لجنة الاستخبارات التابعة لمجلس الشيوخ، قال جيمس كومي المدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) الخميس أنه سرب ملاحظاته الخاصة حول اجتماعاته مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب لتسريع تعيين محقق خاص يقود التحقيق في التدخل الروسي.

وأوضح أنه طلب من صديق له في كلية كولومبيا للحقوق أن يرسل هذه الملاحظات إلى صحافي بعد أن أقاله ترامب في التاسع من أيار/مايو.

وأضاف امام لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ “لم أفعل ذلك بنفسي لعدة أسباب، ولكنني طلبت منه لأنني اعتقدت أن ذلك سيسرع في تعيين محقق خاص” لاجراء التحقيق في التواطؤ المحتمل بين حملة ترامب وروسيا في انتخابات الرئاسة 2016.

ونشرت صحيفة “نيويورك تايمز” تقريراً حول ملاحظات كومي في 16 أيار/مايو، وفي اليوم التالي تمت تسمية مدير الاف بي آي السابق روبرت مولر محققا خاصا لتولي التحقيق.

رد البيت الابيض

وتجنب ترامب الرد مباشرة على اتهامات كومي، وقال لانصاره أثناء حدث ديني في العاصمة “سنقاتل وننتصر”.

وأضاف “لدي هدف، هو أن أقاتل من أجل الأميركيين ومن أجل أميركا أولا” وأكد “الرجال والنساء المنسيين لن يكونوا منسيين بعد اليوم“، مستعيدا بذلك أحد شعارات حملته الانتخابية.

إلا أن البيت الأبيض رد بغضب، وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض ساره هاكابي ساندرز خلال المؤتمر الصحافي اليومي للصحافيين المعتمدين لدى البيت الأبيض “يمكنني أن أؤكد بثقة أن الرئيس لا يكذب، وبصراحة، أشعر بالإهانة جراء هذا السؤال”.

يمكنكم مشاهدة شهادات جيمس كومي: