عاجل

عاجل

رغبة أمريكية في تخفيض ميزانية الأمم المتحدة الخاصة بقوات السلام

ترغب الولايات المتحدة في خفض ميزانية الأمم المتحدة الخاصة بقوات حفظ السلام بنحو مليار دولار لمدة سنة

تقرأ الآن:

رغبة أمريكية في تخفيض ميزانية الأمم المتحدة الخاصة بقوات السلام

حجم النص Aa Aa

تريد الولايات المتحدة خفض ميزانية الأمم المتحدة الخاصة بقوات حفظ السلام بنحو مليار دولار لمدة سنة ابتداء من الشهر المقبل، بهدف تقليص ما يزيد عن عشرة في المائة من مساهمة الإدراة الأمريكية، وذلك في أعقاب دعوات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تخفيض تمويل بلاده للمنظمة.

ويأتي اقتراح أكبر مساهم في الأمم المتحدة كرغبة أولى في مفاوضات 193 دولة عضو في لجنة ميزانية الجمعية العامة، التي يتعين عليها أن توافق على 13 عشر مهمة لقوات حفظ السلام الأممية والدعم اللوجيستي، بنهاية الشهر الحالي.

وتقترح الولايات المتحدة ميزانية سنوية بنحو سبعة مليارات دولار، وهي الأقل التي يتم عرضها، بنحو مليار دولار عما اقترحه الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، كما أن المبلغ هو أقل مما جاء في توصيات الخبراء المستشارين للمنظمة الأممية بنحو 570 مليون دولار.

ووفق المقترح الأمريكي فإن الولايات المتحدة ستدفع ملياري دولار تقريبا، مقارنة بمليارين ومائتين وخمسين مليون دولار في السنة الحالية.

وفيما وصف ترامب التمويل الأمريكي للأمم المتحدة بالتافه مقارنة “بعمله المهم“، فإنه اشتكى من تقاسم فاتورة قوات حفظ السلام، قائلا إن 28.5 في المائة الحالية غير عادلة، مقترحا أن يوافق الكونغرس على 1.2 مليار دولار فقط لقوات حفظ السلام بالنسبة لميزانية 2018.

ويقول مسؤولون في الأمم المتحدة إن الولايات المتحدة مدانة بنحو 417 مليون دولار للمنظمة الدولية.

وبالنهاية فإن الكونغرس الأمريكي هو الذي يحدد ميزانية الحكومة الفدرالية، وسوف يقرر المقدار الذي سيتوفر لتمويل قوات حفظ السلام. ويقول الجمهوريون الذين يسيطرون على مجلس النواب ومجلس الشيوخ، إنهم لا يؤيدون التخفيضات الحادة التي اقترحها ترامب.

ووفق الاقتراح الأمريكي فإن التخفيضات ستشمل بعض العمليات الأكثر كلفة، في كل من جمهورية الكونغو الديمقراطية ومالي، ودارفور في السودان.