عاجل

تقرأ الآن:

موافقة لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية في مجلس النواب المصري على اتفاقية تيران وصنافير

عاجل

مصر

موافقة لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية في مجلس النواب المصري على اتفاقية تيران وصنافير

وافقت اللجنة التشريعية والدستورية بالبرلمان المصري على اتفاقية“تيران وصنافير” بأغلبية الحضور وتحيلها للتصويت غدا الأربعاء.

ووافقت أغلبية 35 عضوا مقابل رفض 8 نواب على اتفاقية تعيين الحدود بين مصر ولاسعودية وقررت إحالتها للجلسة العامة.

وكانت أحزاب وحركات سياسية وشبابية عقدت مؤتمرا حاشدا في مقر حزب الكرامة أعلنت فيه عن إجراءات تصعيدية. واعتبرت التنازل عن الجزيرتين “خيانة وطنية“، وهددت بتصعيد الاحتجاج إلى الاعتصام والمظاهرات الشعبية في حال إقدام الحكومة على التنازل عن الجزر.

وشهدت جلسات مجلس النواب التي استمرت لمدة ثلاثة أيام مشادات كلامية، حيث اعترض أعضاء التكتل البرلماني المعارض على مناقشة الاتفاقية نظرا لصدور حكم قضائي نهائي ببطلانها، في حين اتهم رئيس المجلس علي عبد العال الأعضاء المعارضين بالتخطيط لإحداث فوضى.

ومن المقرر، عقب موافقة لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية على الاتفاقية، أن تُحال إلى اللجنة المختصة، وهى لجنة الدفاع والأمن القومى، واللافت للنظر أن التصويت فى البداية على إحالة الاتفاقية، بتسجيل كل عضو بلجنة الشؤون الدستورية صوته فى كشف، ووقف النائبان ضياء الدين داود وأحمد الشرقاوى، نائبا 25/ 30 بجوار مضبطة التسجيل، معتبرين أن التصويت سرى ومخالف، وهو ما رفضه رئيس المجلس، ليحدث سجال فى هذا الشأن، وحُسم الأمر فى النهاية بالتصويت على الإحالة برفع الأيدى.

السلطات المصرية تحجب مواقع إلكترونية أثناء مناقشة حيثيات الاتفاقية

حجبت السلطات المصرية مزيدا من المواقع الالكترونية المحلية والاجنبية ليصل عددها الى 62 موقعا حتى الان من دون اعلان اسباب الحجب او الجهة المسؤولة عن هذا القرار، بحسب ما قال الاثنين صحافيون وحقوقيون مصريون.

ورصدت مؤسسة حرية الفكر والتعبير المصرية غير الحكومية، بحسب موقعها الرسمي، “حجب 62 موقعا” من بينها “مجموعة من المواقع التي تقدم خدمة ضذخ” وهو برنامج يسمح بالدخول على المواقع المحجوبة.

وكانت مصر قد حجبت 21 موقعا الكترونيا في 24 ايار/مايو من بينها مواقع اعلامية قطرية مثل “الجزيرة” ومواقع تابعة لجماعة الاخوان المسلمين فضلا عن بعض المواقع المصرية مثل “مدى مصر” و“مصر العربية”.

وبلغ عدد المواقع الاخبارية المحلية المحجوبة 10 مواقع، بحسب مرصد المؤسسة.

وقالت فاطمة سراج المحامية بالمؤسسة لوكالة فرانس برس ان “مرصد المؤسسة يحدث بإستمرار عدد المواقع التي تحجب”.

واضافت “لوحظ أن بعض المواقع تم رفع حجبها مؤقتا خلال فترة الرصد، ثم حُجبت مرة أخرى”.

ووفق المؤسسسة، تم حجب موقع البديل المعروف بانتقاداته الحادة لنظام الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وقال خالد البلشي رئيس تحرير موقع البداية لفرانس برس الاثنين ان “حجب البداية جاء بالتزامن مع مناقشة اتفاقية تيران وصنافير في البرلمان” على الرغم من المعارضة الشديدة لهذه الاتفاقية وسط الرأي العام المصري.


ردود الفعل

انطلقت الحملات والعديد من التغريدات والهاشتاجز المختلفة للتنديد بالقرار مثل #انزل دافع عن أرضك، #تيران وصنافير مصرية.


شاهد ما رصدته كاميرات النواب أثناء نطق اللجنة بالموافقة على تمرير الاتفاقية:



اليمن

وباء الكوليرا يفتك باليمن ...