عاجل

عاجل

آندي موراي المصنف أولا عالميا والمرشح الأوفر حظا للفوز ببطولة ويمبلدون

بطولةويمبلدون للتنس تقام سنويا في العاصمة البريطانية لندن ابتداء من 3 وحتى 16 من تموز/يوليو المقبل.

تقرأ الآن:

آندي موراي المصنف أولا عالميا والمرشح الأوفر حظا للفوز ببطولة ويمبلدون

حجم النص Aa Aa

بطولةويمبلدون للتنس تقام سنويا في العاصمة البريطانية لندن ابتداء من 3 وحتى 16 من تموز/يوليو المقبل. ويعتبر الفوز بلقب هذه البطولة شرفا عظيما. أحد أقوى المرشحين للفوز بهذه البطولة هو آندي موراي المصنف رقم واحد عالميا، موفد يورونيوز آندي موريني أجرى معه هذا الحوار:.

آندي روبيني يورونيوز:
آندي موراي شكرا لحضورك معنا ونهنئك بالسنة الهائلة.
تمكنت من التمسك بالصدارة، ما يدل على اتساق رائع.
في الفترة الأخيرة أظهرت عرضا صلبا في بطولة فرنسا المفتوحة، والآن حان الوقت لبطولة ويمبيلدون لهذه السنة، حيث تتمتع بميزة الأرض.
ماذا يعني هذا بالنسبة لك؟ وماذا يمثل الجو العام؟

آندي موري، المصنف أولا عالميا:

من الواضح أنها فترة متميزة من السنة بالنسبة للاعبي التنس البريطانيين.
يحتمل أن يكون هناك ضغط أكثر قليلا من المعتاد خلال هذه الفترة من السنة، لكن الجو العام في المباريات رائع بشكل واضح.

دعم جميع البريطانيين في الملعب خلال الموسم هو شيء عظيم وقد ساعدني مرارا خلال مسيرتي وكذلك بالنسبة للاعبين الآخرين.

تيم هينمان حصل على أفضل نتائجه في هذه الفترة تحديدا. كثيرون يعتقدون أن الضغط وتركيز الانتباه في بعض الأحيان يعقد الموقف، لكن أعتقد أن الدعم الذي تتلقاه خلال المباريات يوازن الوضع حقا، ويحقق اختلافا كبيرا.

آندي روبيني، يورونيوز:

إذن، أنت متفق مع الهوس بموراي؟ تعتقد أن هذا يعزز لعبتك أكثر من أنه يمارس الضغط على المسابقة؟

آندي موري، المصنف أولا عالميا:

أعتقد أن الضغط شيء جيد. أنا أحب أن أكون متوترا، أرى أن هذا يساعدني على التركيز بشكل أفضل.

يمكن أن أبدو مجهدا في بعض الأحيان، لكن عندما تخرج إلى أرض الملعب، يصبح التوتر والضغط أشياء جيدة. تشعر وكأنها تساعدك لأداء أفضل طالما أنك جربتها ما يكفي. الأمل، هو نفسه هذه السنة أيضا.

آندي روبيني، يورونيوز:

حدثنا من خلال خصومك، من هم منافسوك هذه السنة؟

آندي موري، المصنف أولا عالميا:

في الرياضة غالبا ما يكون هذا صعب التكهن. في بطولة فرنسا المفتوحة عند النساء ، أنت ترى بنت التاسعة عشر التي بلغت العشرين خلال المسابقة “يلينا أوستابنكو“، فازت هناك.

كانت مصنفة 50 عالميا. في منافسة الرجال، الأمر أكثر وضوحا.

لدينا الآن نفس الفائزين.

فيديرر لعب بشكل رائع هذه السنة، ونادال حقق صعودا متميزا مرة أخرى في بطولة فرنسا المفتوحة.

آمل أن أقدم عرضا جيدا، لكني أعتقد أنه سيكون حدث مثير للاهتمام. أعتقد أن هناك بعض اللاعبين المرشحين للفوز.

آندي روبيني، يورونيوز:

ذكرت روجر فيديرر. لقد خسرت أمامه عام 2012 وألقيت كلمة بعد ذلك النهائي نتذكرها جميعا. كانت كلمة مؤثرة. كم من الوقت مضى على ذلك، من الناحية البدنية والنفسية؟

آندي موري، المصنف أولا عالميا:

أعتقد نفسيا أكثر، كانت خسارة قاسية بالنسبة لي. كانت من أصعب المباريات في حياتي.

كانت المرة الرابعة التي أخسر فيها نهائي بطولة، ولم أكن قد ربحت أي نهائي حتى ذلك الوقت.

تعلمون، تهيأت لي عدة فرص في تلك المباراة، كنت متقدما بمجموعة، وبقي لي نقطة واحدة للحصول على المجموعة الثانية ولم أفعل، لذا كانت قاسية، بالطبع مؤثرة جدا، لكنها علمتني الكثير.

لعبت الدورة الأولمبية على نفس الملعب ضد روجر في نهائي الأسابيع الأربعة مؤخرا ولعبت أفضل المباريات في حياتي في ذلك اليوم. كانت تلك المباراة حقا نقطة انعطاف في حياتي.

آندي روبيني، يورونيوز:

ماذا عن طاقمك؟ مدربك هو إيفان لندل، أسطورة الرياضة الشهير. ماذا عن العمل معه؟ خلال مرحلة نموك، من كان قدوتك؟

آندي موري، المصنف أولا عالميا:

حسنا، إن وجود لاعب عظيم سابق في فريقك يساعد جدا، لأنه مر عبر تجربة واسعة في هذا المجال الذي تخوضه في نهائي البطولة، في مواجهة لاعبين كبار، وغالبا ما تصارع للفوز إن كنت تود البقاء في القمة.

معظم اللاعبين الكبار مروا بلحظات قاسية في حياتهم وعندما تسمع أحدهم يقول لك:

“تذكر عندما واجهت هذا…”

هذا يساعد ويجعل الوضع مختلفا. لذلك ترى الكثير من لاعبي الصف الأول، يعملون مع اللاعبين السابقين، وخاصة من كانوا في القمة.

آندي روبيني، يورونيوز:

يبدو هذا صعبا، لأن برنامج ألعاب التنس ممتلئ تماما. هل تعتقد أن هذا كثير ، هل ترى أنه يجب تقليص عدد المنافسات الإلزامية؟

آندي موري، المصنف أولا عالميا:

نعم، أعتقد بأن هذا سيكون أفضل. أعتقد أن هذا سيكون أفضل للعبة التنس. هذا سيساعد على إطالة عمر اللاعب وهذا شيء جيد من وجهة نظري.

الموسم يبتدئ في الأسبوع الأول من كانون الثاني/يناير، والمسابقة الأخيرة في منتصف إلى نهاية تشرين الثاني/نوفمبر. تتغير في بعض السنوات، لكن ليس هناك وقت محدد للراحة.

إنه من المهم أن تعطي جسدك هذه الفترة من الراحة، وعلى النحو الحالي، يجب أن تتمتع بالحنكة مع برنامجك، وأن تكتسب الأسابيع والأيام التي بمستطاعك. نعم، التخفيف من المسابقات الإلزامية شيء جيد.

آندي روبيني، يورونيوز:

إن لم تصبح محترفا، ماذا كنت ستفعل؟

آندي موري، المصنف أولا عالميا:

أنا ممتن للعبة التنس، لقد قدمت لي الكثير، لكن هل تعلم أني قررت عندما كنت في 15 من عمري، أن أحاول أن أصبح لاعب تنس محترف، وقد تحقق ذلك.

كان من الممكن أن أفعل شيئا مختلفا. كنت سأمضي بعض الوقت في الجامعة. الكثير من أصدقائي فعلوا ذلك، وتمتعوا بوقتهم.

عندما كنا يافعين مارسوا التنس بتركيز أقل، لكنهم تابعوا تعليمهم. بالنسبة لي، توقفت عن ذلك وأنا ممتن للتنس التي خدمتني، لكن ربما فعلت شيئا مختلفا هناك.

كنت أحب ممارسة الرياضة. عندما كنت صغيرا، مارست رياضات مختلفة. أنا أتابع الفعاليات الرياضية. أنا فعلا أتمتع بذلك، لذلك لا بد من أن أحقق شيئا في الرياضة.

آندي روبيني، يورونيوز:

مؤخرا، أعربت عن تعاطفك مع ضحايا الهجمات الإرهابية في لندن ومانشستر.

في سيرتك الذاتية “ضرب من الذاكرة” ذكرت حادثا وقع لك عندما كنت صغيرا، إطلاق نار في مدرستك. أود أن أعرف فقط، ما هو وقع هذا الحادث في ذاكرتك؟ كيف تمكنت من أن تصبح اللاعب رقم واحد بعد مشاهدتك ذلك؟

آندي موري، المصنف أولا عالميا:

كانت فترة صعبة للجميع في البلدة ولعائلة كل منا.

كنت مازلت صغيرا، لذلك لا أدرك كم أثر هذا على مسيرتي في التنس، لكني فخور بما أنجزت في حياتي، وأنا ممتن للدعم الذي تلقيته بعد حادثة دونبلان

كل شخص يتعامل مع المشكلات بشكل مختلف، لكني أعتقد أن أفضل شيء نفعله هو أن نتكلم عن ذلك. علينا مناقشة هذا. من المهم أن تتحدث عن مشكلاتك، لا أن تخزنها. لأن هذا سيعقد الأمور، نعم، المصارحة هو الخيار الأفضل.

آندي روبيني، يورونيوز:

آندي موراي شكرا جزيلا لكم. وأتمنى لك التوفيق وأفضل الحظوظ في ويمبلدون.
7“50

آندي موري، المصنف أولا عالميا:
شكرا
——————————————

روابط مفيدة:

كلمة موراي بعد خسارته أمام روجر فيديرر في نهائيات ويمبلدون عام 2012:

https://www.youtube.com/watch?v=USSC8li0mio

مأساة دونبلان:

https://www.theguardian.com/sport/2014/jun/17/judy-murray-dunblane-massacre-just-left-car-and-ran