عاجل

عاجل

باركليز وأربعة من مدرائه ملاحقون في قضايا فساد مالي

تقرأ الآن:

باركليز وأربعة من مدرائه ملاحقون في قضايا فساد مالي

حجم النص Aa Aa

أعلن مكتب الاحتيالات المالية في المملكة البريطانية يوم الثلاثاء، انه يلاحق مصرف باركليز وجون فارلي مديره العام بين عامي 2004 و2010، في قضية فساد خلال زيادة رأسماله في دولة قطر إضافة لعمليات الاقتراض التي قدمها لها بين شهري حزيران/يونيو وتشرين الثاني/نوفبر عام 2008.

كما يلاحق المكتب المكلف بمحاربة الجرائم المالية، ثلاثة مدراء سابقين وهم روجر جنكينز الذي تولى إدارة الاستثمار في الشرق الأوسط وشمال افريقيا الشمالية، وتوماس كالاريس المدير العام السابق في قسم الثروة، وريتشارد بواث الرئيس السابق للخدمات المالية.

هذه الملاحقات تتعلق مباشرة برفع رأس المال بقيمة مليارات الجنيهات بدعم من مستثمرين في الشرق الأوسط وخاصة منهم العائلات الحاكمة او من قبل صناديق للاستثمارات في قطر وأبو ظبي.

رفع رأس المال ارتبط بقرض من دولة قطر قيمته ثلاثة مليارات دولار.

وكان مكتب الاحتيالات المالية قد بدأ تحقيقاته قبل خمس سنوات، إنه يتهم المدراء المذكورين أعلاه والمصرف بالاحتيال والمساعدة على عمليات مالية غير قانونية. ويدقق ايضاً بمبلغ قيمته 322 مليون جنيه سدده المصرف البريطاني للمستثمرين القطريين في إطار زيادة رأس المال.

أول جلسة استماع قضائية ستعقد في الثالث من تموز/يوليو أمام محكمة ويستمنستر في لندن.

ويواجه المصرف غرامة مالية قد تصل الى خمسين مليون جنيه إسترليني، هذا ما أعلنه المكتب عام 2013، خلال تحقيقاته، لكن عناصر جديدة دفعت به لتوسيع دائرة تحقيقاته وتأجيل المحاكمة.

هذه العمليات المصرفية التي جرت خلال الازمة المالية التي ضربت العالم عام 2008، ساعدت المصرف البريطاني على ان يتخطاها كما جنبته طلب مساعدة حكومة بلاده خلافاً لغيره من المصارف.