عاجل

عاجل

تحديد هوية منفذ الاعتداء في محطة بروكسل

أعلن وزير الداخلية البلجيكي يان يامبون انه تم التعرف على منفذ "الهجوم الإرهابي" في محطة قطارات بروكسل دون الكشف عن هويته.

تقرأ الآن:

تحديد هوية منفذ الاعتداء في محطة بروكسل

حجم النص Aa Aa

أعلن وزير الداخلية البلجيكي يان يامبون، الأربعاء، انه تم التعرف على منفذ “الهجوم الإرهابي” في محطة قطارات بروكسل مساء الثلاثاء. وقال “لا يمكنني إعطاء المزيد من التفاصيل” كما لم يكشف عن هوية الرجل الذي قتل على يد الجنود البلجيكيين.

وفي معرض حديثه للصحفيين، أشار يامبون الى ان الأجهزة الأمنية تقوم بمداهمات. كما قال إن “الانفجار الكبير لم يحدث” رداً على سؤال حول القنبلة التي كان يحملها المهاجم.

وفي حيثيات هذا الاعتداء، فجر الرجل عبوة ناسفة في محطة “سنترال” في العاصمة، التي تعتبر أكبر محطات القطارات في بلجيكا. لكن الانفجار لم يوقع إصابات بشرية.

وفق شهود عيان هذه العبوة “كانت موجودة داخل حقيبة“، وقبل التفجير صرخ المهاجم “الله أكبر”.

على الفور وصل الجنود وأطلقوا النار عليه فأردوه قتيلاً. وبقي ممداً على الأرض في الوقت الذي كانت فيه فرق نزع الألغام تتحقق مما إذا كان يرتدي حزاماً ناسفاً او بحوزته متفجرات أخرى.

وفق مراسلة فرانس برس، فقد سمع دوي انفجار ثانٍ ناجم عن “تفجير تحت السيطرة” كما وصفته خلية الازمة البلجيكية في تغريدة لها على تويتر.

إثر هذا الهجوم دعا رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشال مجلس الامن القومي الى اجتماع طارئ صباح الأربعاء.

ويأتي هذا الهجوم في سياق هجمات إرهابية استهدفت دولا عدة في اوروبا في الاشهر الاخيرة ولا سيما بريطانيا وفرنسا.

وكانت بروكسل شهدت في 22 آذار/مارس 2016 اعتداءات تبناها تنظيم “الدولة الاسلامية”. حينها، فجر انتحاريون انفسهم في محطة مترو في بروكسل ومطار العاصمة، مما اسفر عن مقتل 32 شخصاً.

ومنذ ذلك الوقت وبلجيكا في حالة تأهب قصوى.