عاجل

عبر جهاز الشؤون الدينية التركية عن استيائه إزاء افتتاح مسجد جديد في العاصمة الألمانية برلين، يسمح للنساء والرجال بالصلاة جنبا إلى جنب، معتبرا أن ذلك لا يتوافق مع تعاليم الإسلام.

واعتبر الجهاز التركي أن المسجد “يتجاهل” المبادئ الأساسية للإسلام وأنه “لا يتوافق مع العبادة، والعلم، والمنهج” المتوارث منذ عهد الرسول محمد قبل 14 قرنا، معربا عن اقتناعه بأن المؤمنين سيتحلون بالحكمة في مواجهة هذا الأمر.

وللجهاز التركي تأثير كبير في الأتراك المسلمين في الغرب، عبر منظمة تدير نحو 900 مسجد ومركز إسلامي في ألمانيا.

ويمكن للرجال والنساء الصلاة معا في المسجد الجديد، الذي افتتح مطلع الشهر الحالي داخل مبنى تابع لكنيسة بروتستانتية في برلين، ويمكن للمرأة أن تؤذن وأن تؤم المصلين، وأطلق على محل العبادة اسم المسجد الليبرالي، وهو يرحب بالمسلمين من جميع المذاهب وكذلك بالمثليين.