عاجل

تقرأ الآن:

شهيرة فهمي...ممثلة مصرية شابة يسطع نجمها في مهرجان كان


سينما

شهيرة فهمي...ممثلة مصرية شابة يسطع نجمها في مهرجان كان

يعد مهرجان كان مكانا للأحلام بالنسبة للكثيرين، هذا ما تحقق مع المصرية شهيرة فهمي ، المهندسة المعمارية المصرية التي تعيش بين مصر ونيويورك والتي سارت هذا العام على السجاد الأحمر لمهرجان كان عقب مشاركتها في فيلم كاميرا كلير للمحرج الجنوب كوري هونغ سانغ سو.
لقد جاءت العام الماضي الى المهرجان دون دعوة لتلتقي مخرج الفيلم الذي اختارها للتمثيل.

شهيرة فهمي:

لقد مررت من الهندسة الى التمثيل الذي درسته لمدة عامين واخذت فيه الشهادة . لقد قررت المجىء الى كان بهدف التعرف على أشخاص وايجاد مشروع ما. وصلت الى كان وقال لي صديقي انك لا تمتلكين بصاقة دعوة ولن تستطعين المرور الى قصر العروض ، فقررت أن أجلس في مقهى وهنا تعرفت على كوري جنوبي وكان ذلك ليلة الحفل “.

تدور أحداث كاميرا كلير حول كلير الكاتبة والمدرسة التي تذهب في رحلة عمل الى مهرجان كان حيث تتجول في أنحائه حاملة الكاميرا الخاصة بها وهناك تلتقي بمانهي التي تتهم بأنها غير أمينة ويتم فصلها من عملها لتتعاطف معها وتحاول مساعدتها.


شهيرة فهمي:

اعتبر نفسي محظوظة جدا، فيلمي الأول كان فيلما أجنبيا وأول مشهد سينمائي في فيلم هونغ سونسو كان مع ايزابيل هوبر . هذه نعمة مذهلة حدثت هنا في كان لم افكر يوما انني ساعمل بالفرنسية أو اشارك في فيلم أجنبي . الهامي الوحيد كان أن أشارك بفيلم مصري وطبعا اريد العودة بفيلم مصري ملهم كذلك “.

دور شهيرة كان ثانويا لكنه اعطاها رغبة في المواصلة خاصة في مصر المعروفة بالسينما .

سينما

فيلم "يحدث ليلا"، الظلام يولد الرعب