عاجل

لقي شاب هندي مسلم مصرعه بعد أن أوسعته ضربًا مجموعة من المواطنين الهندوس بحجة أنه كان ينقل لحم بقر، المحرّم أكله حسب الديانة الهندوسية التي تقدّس البقر.
الضحية الذي يحمل اسم جنيد خان لم يتجاوز سنه الخامسة عشر، كان يستقل القطار مع ثلاثة من إخوته قبل أن ينشب خلاف داخل العربة بشأن المقاعد حسب ما أفادت به الشرطة لوكالة الصحافة الفرنسية.

وكان عدد المهاجمين بين 15 و20 شخصا يحملون السكاكين وانقضوا على الإخوة الثلاثة وتلفظوا بعبارات معادية للمسلمين واتهموهم بحمل لحم بقر في أمتعتهم. وهو ما نفاه الأشقاء الأربعة حيث قال أحدهم إن المهاجمين اعتدوا عليهم ومنعوهم من الجلوس على المقاعد بحجة حيازتهم على لحم بقر.
وبالإضافة الى الضحية التي لقيت حتفها أصيب شقيقه بجروح في الرقبة والذراعين واليدين.

وقد قالت الشرطة الهندية إنه قد تم إلقاء القبض على أحد المهاجمين.

هذه الحادثة تأتي ضمن سلسلة من الاعتداءات التي استهدفت المسلمين وطبقة المنبوذين في الهند على يد مسلحين هندوس كما لقي 10 مسلمين على الأقل مصرعهم خلال السنتين الماضيتين بذريعة استهلاك أو بيع لحم البقر وهو ما يعتبره الهندوس إساءة لديانتهم التي تقدس البقر وتحرَم ذبحها أو نقلها أو أكلها كما هو ممنوع قانونا في بعض المناطق الولايات الهندية ويعرّض المخالفين لعقوبة السجن