عاجل

آلاف الناس شاركت في مسيرة مهرجان المثليين يوم الأحد تحت شعار “من الساحل إلى الساحل“، إضافة إلى الطابع الاحتفالي، كان هناك طابع سياسي لهذا المهرجان، الذي تجسد كرد فعل على التهديدات المتوفعة ضد حقوق المثليين في مرحلة ترامب.

في هذه السنة، شعر القادة بالقلق من أجندة الرئيس، ومنظمو المهرجان في نيويورك وسان فرانسيسكو ركزوا أكثر على الاحتجاج.

في نيويورك الآن، جرى اختيار مارشالات من اتحاد الحريات المدنية الأمريكي ليمثلوا “حركة المقاومة”.

ندد ناشطون بإدارة ترامب التي ألغت تعليمات تسمح للتلاميذ المتحولين جنسيا باستخدام الحمامات حسب خيارهم.