عاجل

Hot topic map

Hot Topic الموصلالمزيد عن موضوع

بضعة امتار فقط تفصل القوات العراقية عن مقاتلي تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية في عمق المدينة القديمة بالموصل الغربية. وفي بيان لها قالت القوات العراقية أنها سيطرت على حي مشاهدة في مدينة الموصل القديمة وتواصل التوغل في الاحياء المجاورة رغم الهجوم المباغت الذي شنه تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية مساء الأحد، ما يوحى بصعوبة المعركة الجارية لاستعادة ثاني أكبر مدن البلاد بعد ثمانية أشهر من بدء أكبر عملية عسكرية لتحريرها.
الهجوم الذي تبناه تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية أثار ذعرا بين السكان الذين عادوا إلى حيي اليرموك والتنك في غرب الموصل كما واضطر أكثر من 800 ألف شخص إلى الفرار من ديارهم، ولا يزال العديد منهم مقيمين في مخيمات مكتظة.


وأثبت تحرير غربي المدينة أنه أصعب بسبب الشوارع الضيقة في المدينة القديمة والتي لا يمكن للعربات المدرعة الوصول إليها.
وبحسب الشرطة الاتحادية في العراق فإنه لم يتبق لتنظيم “داعش” بالمدينة القديمة في الموصل سوى 600 متر فقط، حيث تضيق القوات العراقية الخناق بشكل كبير على آخر مواقع التنظيم في المدينة.
وقد قتل المئات من عناصر التنظيم المسلح منذ بدء العملية، كما قتل مئات المدنيين بحسب بيان للشرطة الاتحادية العراقية.
وأضاف البيان انه وبالتعاون مع الجيش وجهاز مكافحة الإرهاب والحشد الشعبي تم القضاء على “أشرس تنظيم إرهابي ظهر إلى الوجود“، مشيرا إلى أنه لم يعد لداعش سوى بضعة عشرات من عناصره يتحصنون في منطقة مكتظة بالمنازل والأزقة الضيقة.
هذا واستعادت القوات العراقية شرق الموصل في كانون الثاني/يناير الماضي، وأطلقت بعد شهر عملية عسكرية جديدة للسيطرة على الشطر الغربي للمدينة

كما نشرت صفحة قيادة الشرطة الاتحادية مقطع فيديو يظهر جانبا من الاشتباكات في المدينة القديمة.
هذا ويوفر تحالف دولي بقيادة الولايات المتحدة غطاء جويا وبريا للقوات العراقية في معركة الموصل، العاصمة الفعلية لتنظيم داعش في العراق، المستمرة منذ 8 أشهر.