عاجل

تقرأ الآن:

الكرملين يندد بإنذار واشنطن للأسد بشأن الكيميائي


العالم

الكرملين يندد بإنذار واشنطن للأسد بشأن الكيميائي

روسيا تندد بتهديدات واشنطن “غير المقبولة” ضد نظام الرئيس السوري بشار الاسد بعد أن أعلن البيت الابيض أن دمشق قد تكون تعد لشن هجوم كيميائي جديد، محذرا بأنها ستدفع “ثمنا باهظا”.

المتحدث باسم الرئيس الروسي دميتري بيسكوف صرح للصحفيين: “نعتبر مثل هذه التهديدات ضد الحكومة السورية غير مقبولة“، مضيفا انه لا يعرف “الاسباب” أو الادلة التي تستند اليها واشنطن في اتهاماتها.

وكان البيت الابيض قد أعلن أنه رصد لدى قوات الرئيس السوري بشار الاسد “استعدادات” محتملة لشن هجوم كيميائي جديد، محذرا الاسد وجيشه من انهما سيدفعان “ثمنا باهظا” في حال نفذا مثل هذا الهجوم، جاء هذا الإعلان أمس الإثنين.

المتحدث باسم الرئاسة الاميركية شون سبايسر ذكر أن الولايات المتحدة رصدت استعدادات محتملة من قبل النظام السوري لشن هجوم كيميائي جديد، قد يؤدي إلى عملية قتل جماعية للمدنيين.

الانشطة التي رصدتها واشنطن هي مماثلة للاستعدادات التي قام بها النظام قبل الهجوم الذي شنه بالسلاح الكيميائي في 4 نيسان/ابريل الماضي، والذي ردت عليه الولايات المتحدة بضربة عسكرية غير مسبوقة شملت اطلاق 59 صاروخ كروز على قاعدة جوية للنظام في سوريا.

المتحدث باسم الرئاسة الاميركية أوضح أن الولايات المتحدة أشارت سابقا إلى أنها موجودة في سوريا للقضاء على داعش. لكن إذا شن الاسد هجوما جديدا يؤدي الى عملية قتل جماعية باستخدام أسلحة كيميائية فانه وجيشه سيدفعان ثمنا باهظا